أخبار هبنقةجواسيس

ماذا فعل والي ولاية غربية مع فقراء ومعوزي الولاية في عز أزمة كورونا ؟

هاشمي خير الدين

رغم أن والي ولاية غربية داخلية يعرف تماما أن الوضع الاجتماعي في ولايته ليس صعبا فقط بل بالغ الصعوبة، بسبب معاناة الولاية من مستوى مرتفع من الفقر، حتى قبل بدايات أزمة تفشي وباء فيروس كورونا المستجد، ورغم أن أغلب ولاة الجمهورية الجزائرية تحركوا بأقصى سرعة تجاه لملمة الوضع الاجتماعي والتخفيف من الأزمة الاقتصادية الكبيرة، لم يتحرك إلى الآن والي ولاية غربية داخلية في هذا الاتجاه ، كل ما بادر به صاحبنا وصديقنا الوالي هو أنه أمر بلديات أو دوائر لا احد يعرف بإرسال موظفين لاحصاء المعوزين في بلديات الولاية، في تصرف بيروقراطي متخلف يذكرنا بسلوك ” العصابة ” السابقة ، قد يكون الخبر إلى الآن عادي ، غير العادي هو أن الموظفين أو المكلفين بتنفيذ العملية ، مارسو أقصى درجات التجاوز في اثناء اعداد القوائم ، وكان الأولى أن يتكفل الوالي بتوفير أكبر كمية مساعدات غذائية بلدل من هذا الالتفاف ” الأرعن ” حول الأزمة .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق