مجتمع

ماذا فعل جزائريو الحراك بـ حركة فيمينين النسائية


سفيان .ع

ظهرت ، للسطح مع أواخر جمعات الحراك الشعبي الذي تعيشه البلاد  نساء يحسبون على أصابع الأيدي يعتبرون أنفسهم من  حركة “الفيمينيست” التي يرفضها الجزائريين بقوة

و لهذا تلقت   النساء تعنيفا حادا من بعض الرجال المتظاهرين عندما يرونهم يرفعون شعارات يطالبن  بمطالب أنثوية عامة في إطار الحركة النسائية العالمية، في الجمعات من مسيرات الجزائر

و تعرضت بعض النساء من هذه الحركة  لإعتداء مع رفيقاتها في الحركة النسائية،  والتي شهدت حضورا نسائيا في مربع الحراك الشعبي

في حين تبقى النساء من هذه الحركة في محاولات إستفزازية مؤكدات … ما يزال خروج المرأة إلى الشارع أو دخولها المقهى، ضربا من الخيال، وإن حدث ذلك تتعرض المرأة إلى حملة تشويه تعتبرها مسترجلة وبالتالي خارجة عن ملة قومها وتقاليدهم

وقال بعض المتظاهرون أن هذه الفئة تستغل فرصة الحراك الشعبي لرفع مطالب قديمة متجددة، تخص المساواة والحرية للمرأة وإسقاط قانون الأسرة 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق