الجزائر من الداخل الصحافة الجديدة

كيف تعاملت وسائل الاعلام مع قضية حاويات ” الزبالة ” ؟

العربي سفيان
ـــــــــــــــــــ
هذا ماكان الإعلام في الجزاتئر بحاجة اليه، في ظل حالة غلق مصادر الأخبار الرسمية وغير الرسمية، خبر مثير ينشغل به الناس والراي العام الجزائري ، مستورد غير معروف ورجل أعمال كبير من الجنوب ، يتورط في قضية تصريح جمركي غير مطابق ، كي تتحول المسألة إلى نوع من تصفية حساب على حساب الحقيقة ربما .
ما حدث في قضية 17 حاوية مملوءة بالنفايات المستوردة من إسبانيا ، الجمارك بميناء عنابة قاموا بتفتيش الحاويات ليجدوا عدم تطابق بين التصريح الجمركي والتفتيش المادي ، لتصريح الجمركي يقول أن الحاوية تحتوي على مواد أولية لصناعة البلاستيك ، بينما الحاويات تحتوي على نفايات بلاستيكية ، وهذا مخالف للقانون وقامت مصالح الجمارك بتحرير مخالفة وغرامة مالية قدرت ب 16 مليار سنتيم ، وتم الإعلان عنها في بيان لها ، إلى هنا كل شيء عادي لكن معالجة الخبر من بعض المؤسسات الإعلامية التي إنفردت بالخبر ، و صنعت خبر أخر بصيغة أن المستورد إستورد قمامة من أجل تهريب العملة الصعبة ، وهو تفسير يبدوا منطقيا ، لكنه يحتاج للتحقيق والتدقيق ، وخارج اطار العمل الصحفي لأن من يقرر إن كان الدافع هو تهريب العمل هو العدالة ، فمتى كان الإعلام يصدر أحكاما مسبقة ، المستورد قام بمخالفة قانونية وحررت في حقه مخالفة وغرامة مالية ، فماذا تريد المؤسسات الإعلامية من نشر أخبار مثل هذه؟، السؤال الأهم والأبرز هنا هل سنرى حملة ملاحقة في حق مؤسسات اعلامية أدانت رجل الأعمال قبل أن تدينه العدالة، أم أن الجهات الرقابية تتحرك فقط في اتجاه واحد ؟ ، فلننتظر ونرى .