أمن وإستراتيجية

كل التفاصيل حول الطائرة الحربية بدون طيار التي ظهرت في تمرين الجيش الوطني الشعبي

محرر الشؤون العسكرية والأمنية
ـــــــــــــــــــــــــ

الطائرة الصينية بدون طيار التي ظهرت في تمرين قتالي للجيش الوطتي الشعبي يمكنها التحليق يومين ونصف دون توقف بمدة طياران تصل إلى 60 ساعة وكشفت وزارة الدفاع الجزائرية رسميا عن امتلاك سلاح الجو الجزائري للطائرة بدون طيار الصينية CH4 ، كما كشفت مصادر من وزارة الدفاع أن الجزائر تمتلك ايضا النسخة المعدلة من طائرة الاستطلاع الصينية المتطورة CH 5 ، وجاء الإعلان في مشاركة رسمية للطائرة بطاقمها الجزائري الذي حصل على تدريب على يد خبراء صينيين ، في التمرين الجوي الذي وقع قبل يومين في ميدان الرماية المركزي في حاسي بحبح جنوب العاصمة الجزائر، الطائرة بدون طيار الصينية CH4 ، على عكس ما يعتقده غير المختصين يمكنها أن تضرب أهداف ارضية بصواريخ موجهة جو أرض تماما مثل الدرونز الأمريكية ونظيرتها الاسرائيلية، الطائرة الصينية تستطيع ايضا حمل 24 من الصواريخ المتوسطة بزنة اجمالية 1 طن و يبلغ طول أجنحة طائرة 21مترا، ويمكن أن تحمل ما يصل الى 1000 كيلوغرام من المعدات والأسلحة، وتحمل 24 صاروخا في رحلة واحدة، وتبقى في الجو لمدة 60 ساعة، وتعمل على ارتفاع يصل إلى سقف اعلى من 10 كيلومترا، وتطير لمسافة 10 آلاف كيلومتر.

أما النسخة المعدلة من الطائرة “CH-5” التي تشير مصادر شبه رسمية إلى أنها موجودة لدى الجزائر ايضا فإنها قادرة على حمل نظام للإنذار المبكر وأدوات الحرب الإلكترونية لجمع المعلومات الالكترونية، ويمكنها التشويش على اتصالات العدو و رداراته، وكشف الأهداف تحت الماء مثل الغواصات بعد تجهيز ببعض الأجهزة، كما يمكن لطائرة “CH-5″استخدام كاميرات عالية الدقة، وأجهزة الرادار والراديو لخدمة مجموعة واسعة من القطاعات المدنية والعامة.
وهذه الطائرات من تصميم الأكاديمية الصينية للديناميكا الهوائية الفضائية هي أكبر مصدر للطائرات بدون طيار في البلاد، حيث قد باعت طائراتها بدون طيار من طراز “قوس قزح” الى الجيوش فى أكثر من 10 دول.
وقد شاركت الطائرة CH 4 في التمرين الجوي التكتيكي بالذخيرة الحية بالحوامات القتالية أمس الثلاثاء في القاعدة الجوية لحاسي بحبح ، طائرة هجومية بدون طيار CH-4 حيث ظهرت وهي تقوم بعمليات استطلاع جوية قبل انطلاق المناورة.
ونقلت وكالة “سبوتنيك” الروسية عن موقع “فيستنيك موردافي” أن هذه الطائرة اشترتها الجزائر من الصين وهي طائرة تزن حوالي 1300 كلغ، وهي قادرة على البقاء لمدة 14 ساعة في السماء وحمل 350 كلغ من الصواريخ الموجهة بالليزر التي تزن 40 كلغ والقنابل الموجهة التي تزن 100 كلغ.

وأشار الخبير العسكري ، يوري ليامين إلى أن الجزائريين اشتروا بالإضافة إلى СН-4، الطائرة بدون طيار CH-3 من نفس الشركة China Aerospace Science and Technology Corporatio.