المغرب الكبير

قتيلان من القوة الدولية شمال مالي في هجومين ارهابيين

وكالات
ـــــــــــ

قتل عنصران من القوة الدولية وأُصيب آخرون، السبت، في هجومين وقعا في شمال ووسط مالي، بحسب ما أعلنت قوة الأمم المتحدة «مينوسما»، في حين أعلن جيش بوركينا فاسو أن القتيلين من جنوده.
وأعلنت قوة الأمم المتحدة في مالي أن «عناصر القوة الدولية المتمركزين في بير في منطقة تمبكتو (شمال) صدوا، فجرًا، هجومًا بواسطة عدة شاحنات مجهزة بقاذفات صواريخ ومدافع رشاشة وأخرى مليئة بالمتفجرات، وطاردوا المهاجمين»، بحسب «فرانس برس».

وأضاف المصدر نفسه: «وبعد ساعات تعرضت القوة الدولية في كونا في منطقة موبتي لهجوم بعبوات ناسفة يدوية الصنع»، موضحًا «أن الحصيلة الأولى تكشف سقوط عنصرين من القوة الدولية وعديد الجرحى». من جهتها قالت قيادة أركان قوات بوركينا فاسو في بيان: «إن جنديين من بوركينا فاسو قتلا في هجوم» وقع الخامسة والنصف في بير، كما أُصيب خمسة آخرون بجروح.

ويبلغ عدد جنود القوة الدولية في مالي نحو 12500 عنصر من الجيش والشرطة، وقد قُـتل منهم منذ تشكيل هذه القوة العام 2013 نحو 160 عنصرًا، بينهم 104 في أعمال معادية.