ولايات ومراسلون

مسيرتان حاشدتان دعما للحراك الشعبي في ولاية بومرداس اليوم

خـ بلقاسم

خرج اليوم  مئات  المحامين من منظمة محامين ناحية بومرداس في مسيرة سلمية جابوا فيها مختلف شوارع الولاية بعد وقفة احتجاجية قاموا بها امام مجلس قضاء بومرداس إلى جانب أعوان وأمناء الضبط  بذات المجلس  دعما للحراك الشعبي وتنديدا بتماطل تقديم الوجوه المتبقية في النظام استقالتها ،عقب استقالة الطيب بلعيز من على رأس المجلس الدستوري، مصرين على مواصلة الحراك،كما لا يزال  أغلب  العمال و الموظفون المنتمون لمختلف  القطاعات العمومية بولاية بومرداس  في اضراب  عن العمل  لليوم الرابع على التوالي  كما خرج  منهم اليوم المئات منهم في مسيرات  سلمية حاشدة انطلاقا من مقرات عملهم  .

خرج اليوم  المئات من العمال والموظفون يمثلون مختلف أسلاك العمل بولاية بومرداس منها سونالغاز، الجزائرية للمياه، سوناطراك،التعليم العالي،البريدوتكنولوجيات الاتصال،وسونلغاز وسوناطراك،والمؤسسات المالية والبنكية وغيرها  في مسيرات سلمية ضخمة   وشكلوا مسيرة حاشدة جابت مختلف شوارع عاصمة الولاية  حاملين شعارات تنادي بالتغيير الجذري للنظام  ومنددين بتماطل بقية الوجوه الماكثة على هرم السلطة بتقديم استقالتهم  بعد استقالة رئيس المجلس الدستوري الطيب بلعيز امس  ، كما طالبت الطبقة الشغيلة برحيل “سيدي السعيد”من على راس المركزية النقابية ، و قد التقت هذه المسيرة مع مسيرة أخرى لمئات المحامين  التابعين  لمنظمة ناحية بومرداس بعد نظموا وقفة احتجاجية أمام مقر مجلس قضاء بومرداس إلى جانب أعوان وأمناء ضبط الذين دخلوا بدورهم في اضراب  كما ردد المتظاهرون العشرات من الشعارات  على نحو “اعتصام..اعتصام..حتى يرحل النظام”، ولافتات كتب عليها ” صامدون صامدون حتى ترحلو قاع ” ، وتمسك  المتظاهرون  بالحفاظ على استقرار البلاد وأمنها خط احمر ،مثلما أشارت إليه لافتات رفعها المتظاهرون.

وسيط تداول
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق