أحوال عربيةالمغرب الكبيرفيديو

فيديو.. هل يمكن لحكومة المشيشي حل أزمات الاقتصاد التونسي؟

 

 

قالت الخبيرة الاقتصادية، جنات بن عبد الله، إن مهمة رئيس الحكومة التونسية الجديدة، هشام المشيشي لن تكون سهلة، متوقعة أن تكون مهمة الحكومة الجديدة أصعب من سابقتها.

وأشارت الخبيرة الاقتصادية، خلال لقائها قناة الغد، أن الحكومات السابقة عمقتها أزمتها “جائحة كورونا”، وأدخلت الاقتصاد الوطني في حالة انكماش من الصعب إخراج البلاد منه.

وأضافت الخبيرة الاقتصادية، أن حكومة المشيشي نالت ثقة البرلمان، إلا أن هذه الثقة السياسية لم تأتي على أساس برنامج اقتصادي ولكن جاءت لموازين قوى وتجاذبات سياسية.

وأردفت الخبيرة الاقتصادية:« المشيشي يستخدم سياسة التقشف والضغط على كتلة الأجور، ورفع الدعم عن المواد الأساسية، وأن “الاتحاد التونسي للشغل” سيتفهم سياسة رئيس الحكومة الجديد».

وعن دعم ميزانية الدولة، أوضحت الخبيرة الاقتصادية أن تونس وصلت إلى مستويات مرتفعة جدًا فيما يتعلق بالمديونيات الخارجية، حيث تجاوزت 80% من الناتج المحلي الإجمالي، وأن قدرات الاقتصاد أصبح غير مؤهل لمزيد من تحمل قيمة الاقتراضات الخارجية.

وأدى أعضاء الحكومة التونسية برئاسة هشام المشيشي، اليوم الأربعاء، اليمين الدستورية أمام الرئيس قيس سعيد بعد نيلها الثقة من البرلمان.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق