المغرب الكبيرفي الواجهةفيديو

فيديو … هذا هو سبب الهجوم الذي استهدف قوات الحرس الوطني التونسي

 

قال الخبير الأمني بتونس، فيصل الشريف، إن الهجوم الذي استهدف قوات الحرس الوطني، الذي ينتمي له القوات الخاصة المنوطة بشكل أساسي في مكافحة الإرهاب في تونس، جاء في اليوم الذي يتزامن يتزامن مع عيد الحرس الوطني 6 سبتمبر، إذ أراد الإرهابيون المهاجمون تقويض هذا العيد واستهداف معنويات تلك القوات التي تستهدف الإرهاب.

وأوضح الشريف في تصريحات لـ قناة الغد، أن التوقيت يوم الأحد المتزامن مع العطلة الأسبوعية في تونس، والشوارع كانت خالية في السابعة صباحًا في ظل هطول أمطار غزيرة، فكان الوقت لهجومهم.

واستكمل: “هناك تساؤلات حول مدى كون الهجوم مخططًا له أم لا، لا سيما أن ما وجد في سيارة الهجوم أسلحة بيضاء فقط، وسط وجود ربط سياسي يتعلق بإقصاء الأحزاب الدينية داخل البرلمان، في ظل أن النقطة التي تم الهجوم عليها تؤدي إلى منطقة القنطاوي التي تعتبر أكبر منطقة سياحية في تونس، مما يكون هناك استهداف لضرب معنويات الحكومة الجديدة والأجهزة الأمنية”.

واستشهد شرطي وأصيب آخر في اعتداء إرهابي في محافظة سوسة الساحلية بتونس.

وقد توجه رئيس الوزراء التونسي هشام المشيشي إلى سوسة لمعاينة مكان الحادث الإرهابي.

وأكد المشيشي أن الأجهزة الأمنية ردت بشكل سريع على العملية الإرهابية، مستدركًا أن ذلك يدلل على جاهزيتها الكاملة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق