أحوال عربيةالمغرب الكبيرفيديو

فيديو … ما بعد اقالة وزير داخلية حكومة الوفاق الليبية ؟

قال محمد الأسمر، رئيس مركز الأمة الليبي للدراسات الاستراتيجية، إن التعيينات التي أجراها رئيس حكومة الوفاق، فايز السراج، بعد إقالته لوزير داخليته، فتحي باشأغا، تشير إلى أن هناك حالة من التخبط وعدم دراية بأصول السياسة.

ورأى الأسمر، خلال لقاء على فضائية الغد، أنه بإقالة السراج لوزير داخليته فإنه قدم خدمة كبيرة لـ “باشاغا” وفرصة لا تعوض بأن يفصح عن أنصاره والميليشيات المؤيدة له والقوة التي تحركت من مصراتة إلى طرابلس لاستقباله، والتي لم يكن يتجرأ باشاغا لإظهارها مالم يقم السراج بهذا الإجراء غير المحسوب.

وأوضح أن تعيين وزير دفاع ورئيس أركان هي محاولة من السراج لامتصاص غضب ميليشيات مصراته، وهي الأكبر عدداً وتجهيزاً بين الميلشيات، لذا عين محمد الحداد، أحد ضباط مصراته، وكذلك تحسباً ألا ينحاز إلى باشاغا.

ولفت إلى أنه كان يدور حديث منذ نهاية شهر يوليو عن أن باشأغا يريد الحصول على مهام أكبر من صلاحياته، والتي تتداخل مع مهام السراج.

وكان السراج قد قرر تعيين صلاح الدين النمروش وزير مفوضاً للدفاع، كما قرر السراج تعيين محمد الحداد رئيساً لأركان حكومة طرابلس، وذلك بعد أن كان السراج يشغل منصب الوزير المفوض للدفاع منذ تشكيل حكومة طرابلس.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق