أحوال عربيةفي الواجهةفيديو

فيديو .. تزايد الرفض الأوروبي للسياسة التركية الخارجية

أكد أستاذ العلاقات الدولية في جامعة باريس، يونس بالفلاح، أن القمة الفرنسية اليونانية المقرر عقدها يوم الخميس المقبل تحمل رسائل تحذيرية لتركيا.

وأضاف بالفلاح، خلال لقائه قناة الغد، أن فرنسا تسعى إلى حشد حملة دبلوماسية دولية أوروبية وعربية ضد تركيا، مؤكدا أن فرنسا تعد أكثر الدول الأوروبية حسما تجاه التجاوزات التركية.

وأكمل أن ألمانيا تحاول أن تلعب دور وساطة، بينما فرنسا تلعب دورا متشددا تجاه تركيا، مضيفا أن باريس نجحت في عزل الولايات المتحدة عن ملف دعم تركيا في المنطقة.

وأوضح أنه يستبعد السيناريو العسكري بين تركيا واليونان في المتوسطـ، مؤكدا أن القمة الأوروبية المرتقبة قد ينتج عنها فرض عقوبات اقتصادية ضد تركيا وذلك بعد تصريح الرئيس الفرنسي ماكرون بأن الرئيس التركي أردوغان لا يفهم إلا لغة القوة.

وأعلنت الرئاسة الفرنسية، أن الرئيس إيمانويل ماكرون سيناقش علاقات الاتحاد الأوروبي المتوترة مع تركيا مع رئيس الوزراء اليوناني، وذلك في قمة لدول جنوب أوروبا بعد غد الخميس.

في المقابل، هدد الرئيس التركي رجب طيّب أردوغان بمزيد من التصعيد، داعيا الاتّحاد الأوروبي إلى البقاء على الحياد.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق