في الواجهةفيديو

فيديو … القصة الكاملة لوقف تجارب لقاح فيروس كورونا في أمريكا

توقفت التجارب السريرية النهائية للقاح فيروس كورونا، الذي طورته شركة أسترازينيكا وجامعة أكسفورد، مؤقتًا بعد مرض أحد المتطوعين في التجارب في بريطانيا والذي كان من المقرر طرحه نهاية العام الجاري.

وأضاف تقرير قناة الغد، أن التجارب السريرية وهى المرحلة الأخيرة من تصنيع اللقاح علقت بعد ظهور أعراض جانبية على أحد المتطوعين في إنجلترا، مشيرًا أن الأعراض الجانبية اعتبرتها الشركة “مرضا غير مبرر”.

وأوضح التقرير أن “لقاح أكسفورد” أظهر فعالية في إنتاج أجسام مضادة لكوفيد 19 ودفع الجامعة لتوسيع تجاربها الأخيرة في الولايات المتحدة والبرازيل، مضيفًا أن الشركة قالت إنها ستقوم بمراجعة شاملة للقاح خلال فترة التعليق واعتبرت أن هذه الخطوة تضمن نزاهة التجارب.

وقال وزير الصحة البريطاني مات هانكوك، إن قرار شركة الأدوية البريطانية “أسترازينيكا” بوقف تجارب لقاح “أوكسفورد” ليس بالضرورة انتكاسة لتطويرها عقارا محتملا لعلاج “كوفيد-19”.

وأضاف “أن التوقف المؤقت في تجربة اللقاح الذي يتم تطويره مع جامعة أكسفورد، من الواضح أنه تحدٍ لهذا اللقاح بعينه، وإنها ليست في الواقع المرة الأولى التي يحدث فيها ذلك بالنسبة للقاح أكسفورد وهي عملية متكررة في التجارب السريرية عندما يجدون شيئا يحتاجون إلى التحقيق فيه”.

وردًا على سؤال عما إذا كان ذلك سيؤثر على محاولات التوصل إلى لقاح “كوفيد19″، قال: “ليس بالضرورة، فالأمر يعتمد على ما يجدوه عند إجراء التحقيق”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق