الجزائر من الداخلالمغرب الكبير

فتح استثنائي لمعبر حدودي مع تونس

فتحت استثنائيا السلطات الجزائرية، أمس الجمعة، معبر بري حدودي مع تونس، للسماح بعبور عشرات الجزائريين المقيمين في تونس، إضافة إلى عبور أشخاص عالقين في الجزائر، كانوا بصدد زيارات لأقاربهم قبل أزمة كورونا.

وسمحت السلطات الجزائرية، “لاعتبارات اجتماعية”، لعدد من الجزائريين الذين يملكون بطاقات إقامة في تونس بالعبور من معبر العيون في ولاية الطارف، ، لقضاء عيد الفطر مع عائلاتهم في تونس، ولا يُعرف ما إذا كانت السلطات التونسية ستفرض عليهم تدابير الحجر الصحي أم ستطلب منهم الحجر المنزلي.

وكانت تونس والجزائر قد قررتا، على التوالي في 15 و17 مارس الماضي، إغلاق الحدود البرية بينهما، لمنع انتشار فيروس كورونا، لكنهما أبقيا على تفاهمات تتعلق بعبور استثنائي لحالات إجلاء العالقين.

وهذه هي المرة الثالثة التي تسمح فيها السلطات الجزائرية بعبور رعايا عالقين إلى تونس.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق