في الواجهة

غضب عمال شركة نجل الجنرال خالد نزار

العربي سفيان

تشير معلومات تحوزها صحيفة الجزائرية للأخبار إلى وقوع غضب عمال داخل شركات الاتصالات و التكنولوجيا المملوكة لنجل الجنرال ، خالد نزار ، المطلوب للعدالة ، الخلافات و الصراعات خرجت للعلن وخرج اليوم عمال شركة سمارت لينك كومينيكايشن، بالجزائر العاصمة، مطالبين بتسوية وضعيتهم كباقي المؤسسات المملوكة لرجال الأعمال القابعين بسجن الحراش ، داعيين السلطات لتسوية وضعيتهم المادية و رفع الحجر أن الأموال من أجل دفع رواتبهم المتأخرة ، ومن جهة أخرى يقوم مسؤول الشركة ، خالد نزار ، المطلوب للعدالة بتسيير شركة عن بعد بحكم أن نزار ووالده وزير الدفاع الأسبق ، حكمت عليهما المحكمة العسكرية غيابيا بالسجن النافذ 20 عاما

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق