الجزائر من الداخل

عيد الأضحى …مسؤول صريح و أخر يخرط بخصوص مداومة التجار ورفع الأسعار

العربي سفيان

إعترف ، رئيس جمعية التجار و الحرفيين الجزائريين ، الطاهر بولنوار، بوجود إرتفاع كبير للأسعار الخضر و الفواكه يومي العيد وهو ما ثمنه بعض العاصميين واصفينه بالمسؤول الصريح ، عكس الٱمين العام لاتحاد التجار و الحرفيين ، سيد علي بوكروش، الذي اطلق جملة من الأكاذيب على قناة خاصة مؤكدا ان الخبازين  و التجار  إستجابوا للمداومة وهو لم يطلع أصلا على المخابز شاكرا إياهم ، ليطرح هنا التساؤل قام ،بوكروش بذبح ذبيحته و بعدها مباشرة تنقل إلى القناة فكيف تأكد أن نسبة المداومة 99 بالمائة

وقال  بولنوار في منشور له على “الفايسبوك”، أن هناك إكتظاظ كبير تعرفه حاليا خدمات النقل البرّي ومحطّات الوقود، أشار بولنوار، إلى أن إرتفاع أسعار الخضر والفواكه راجع إلى توقف الفلاحين وعمال المزارع عن تموين السوق بمناسبة العيد، في حين أكد المتحدث، أن أكثر من 63 ألف تاجر ومتعامل إقتصادي إلتزموا بالمداومة خلال يومي العيد.

وفي سياق ذي صلة كشف أنه تم زيادة 5 آلاف تاجر متطوع  خاصة أصحاب المحلات المجارة لإقاماتهم بمجموع يقارب 70 ألف تاجر، وأضاف بولنوار، أنه سجل تراجع الطلب على الخدمات والمنتوجات بحوالي 80 بالمائة لأن أغلب المستهلكين اقتنوا حاجاتهم قبيل العيد

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق