رياضة

عندما يجسد نادي هاوي على أرض الواقع ” مقولة الرياضة تربية و أخلاق

على الرغم من أن الرياضة في الجزائر و خاصة كرة القدم التي أصبحت العشق الأول للجزائريين إلا انها تعاني كثيرا من بيع و شراء للمباريات الى عنف داخل مدرجات الملاعب الا أنه هناك من النوادي و الفرق من لا تزال تعمل بكل روح رياضية ومن بينها نجد الناديةالرياضي الهاوي شباب أمال بن بولعيد c.a.b.e.e العلمة و لاية سطيف الذي يسعى الى زرع الروح الرياضية والوطنية و الانسانية بين براعمه من أجل اخراج جيل مشبع بها . و عن الهدف الأساسي للنادي صرح رئيسه السيد عجرود النواري أن الهدف الأساسي و الرئيسي له هو هدف تربوي و تعليمي و هذا بتطبيق أبجديات كرة القدم و ازالة العوائق بين البراعم و المشاركة و الفوز بالبطولة الولائية لكرة القدم و كذا تشريف العلم الوطني و بلدية العلمة في الدورات الدولية و في سؤال آخر عن الجانب الانساني للنادي فقد صرح بأنهم يقومون بتكريمات عدة منها تكريم المجاهدين و أبناؤ الشهداء و كذا الأئمة و المؤذنين و عمال المساجد في مختلف المناسبات الدينية و الوطنية بالاضافة الى قيامهم بحملات تحسيسية و كذا زيارة لدور العجزة و المستشفيات و مراكز الطفولة المسعفة و كل هذا من أجل انشاء جيل مشبغ بروح الوطنية و عن التحضيرات التي يقومون بها فقد صرح بأنهم يستعدون للتوجه لمدينة سوسة بدولة تونس للمشاركة في الدورة الكروية الدولية المقامة بها و عند العودة منها يدخلون في تربص مغلق للتحضير للمشاركة في البطولة الولائية و عن الدعوات التي تلقاها النادي من خارج الوطن فقد قال رئيس النادي السيد عجرود النواري بأنهم قد تلقو دعوة من اسبانيا بالاضافة الى المغرب و أن طموحهم الأول انشاء لاعبين عالميين من المستوى الرفيع خاصة و ان الفريق أصبح له صدى كبير .

زقنون صباح