في الواجهة

عاجل .. بيان جديد يتعلق برئيس الجمهورية

لراس حبيب

من المتوقع أن تعلن رئاسة الجمهورية عن قرار جديد ، أو اجراء يتعلق بموقف الرئاسة رسميا من مبادرة تفعيل المادة 102 من الدستور ، الإعلان أو البيان الرئاسي الذي يتوقب الجميع صدوره منذ صباح اليوم يأتي تحت ضغط الأحداث المتلاحقة، والضغط الكفروض على رئاسة الجمهورية للرد على مطالب التنحي من جهة ، و مطالب تغيير النظام ، التي تعززت بموقف متقدم لقيادة الجيش الوطني الشعبي من المسيرات بعد أن أعلنت قيادة الجيش عن أن الحل يمكن في تفعيل مواد الدستور رقم 7و 08 و 102 من الدستور ، وهو ما يعني أن الشرعية الآن هي للشعب أولا، هذا الموقف سيتطور في غضون ساعات قليلة قادمة

يترقب سياسيون ومسؤولون كبار في الجزائر منذ صباح اليوم الأحد الإعلان عن قرارات مهمة تتعلق بمستقبل الوضع في البلاد ، بشكل خاص مصير رئيس الجمهورية المنتهية ولايته ، واجراءات أخرة قد تصل إلى حد اعتقال عدد من المسؤولين السابقين ورجال الأعمال، و من ابرز ما يتوقعه المختصون تفعيل مادة الدستور 102 ، وتشكيل مجلس قيادة جماعية لقيادة البلاد ، سياسيون ومسؤولون من الجهاز التنفيذي، قد يتحركون في غضون اقل من 48 ساعة في حال استمرار صمت الرئاسة ، وهو ما سيدفع رئاسة الجمهورية للتحرك بسرعة الآن من أجل الاعلان عن موقفها من الوضع الراهن والتطورات الأخيرة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق