الجزائر من الداخل

طالبات جامعيات في خطر بمراكز المبيت

سفيان .ع
ـــــــــــــــــ
طالبات الجامعات يبيتون في خطر داخل الإقامات الجامعية ، و غياب الأمن يهدد حياتهم ويتطلب التدخل العاجل من طرف السلطات العليا للبلاد ، العينة من ولاية تيسمسيلت وتحديدا بالحي الجامعي 500 سرير التي يجري التحقيق الأمني فيها بسبب تهجم حارس سكران في وقت متأخر من الليل بين غرف الطالبات وأثار حالة من الرعب وسطهم، وفي إنتظار ما ستسفر عنه التحقيقات من قبل المصالح الأمنية، تبقى الأمور غامضة، وتفتح باب التساؤلات عمن دفع أو من كان وراء إقدام هذا العون وهو في حالة سكر إلى جناح الطالبات و إقتحامه الحرم الجامعي ومحاولة إنتهاك حرمة الطالبات

وبالرغم من مواظبة عدد من الطالبات الجامعيات على دراستهم ورفضهم للخروج في أوقات متأخرة ، إلا أن لا ينكر أي أحد أنه بمجرد أن تغرب الشمس عن سماء ، وتشتعل أنوار الغرف بالأحياء الجامعية، تبدأ حياة ثانية للكثيرات من الطالبات، فيما تنزوي بعض الطالبات من المواضبات على الدراسة بعد تناول العشاء بغرفهن، في حين يتم تسجيل توافد بالقرب من أبواب الإقامة
وإصطفاف طوابير بالسيارات، أمام أبواب إقامات البنات، منهم من يبحث عن فرصة صيد جديد لطالبة تهوى السهر، ومنهم من يلتزم بمواعيد منتظمة مع واحدة أو إثنتان تعودن الخروج وقضاء الليالي خارج الإقامة، ويبقى تشديد الإجراءات والحراسة بهذه الإقامات سيد الموقف