مجتمع

صياد اسباني قضى 3 ليالي في بطن الحوت

نورالدين مزادة

ـــــــ

معنا اليوم حدث اغرب من الخيال حيث قام صياد اسبانى بالادعاء بانه عاش فى بطن الحوت ل 3 ايام متتالية , حيث قال الصياد الاسبانى الذى يدعى بـ لويجي ماركيز البالغ من العمر 56 عاماً .على انه و بعد ان اصيب هو ومركبته فى عاصفة عنيفة قبالة السواحل الاسبانية و ظن الجميع بانه غرق هو ومركبته فى البحر ومات بسبب هذه العاصفة العنيفة التى يستحيل على احد البقاء على قيد الحياة فيها لكن الحقيقة كانت غير ذلك تماما حيث قال الصياد الاسبانى ماركيز على انه اصيب ومركبته فى هذه العاصفة حيث ادى به الحال عند غرق مركبته فى اليوم التالى من العاصفة الى ابتلاعه من قبل حوت ضخم , حيث يقول بانه فوجىء من انه على قيد الحياة وانه لم يمت على اثر هذه العاصفة العنيفة التى ضربت سواحل اسبانيا و قال ماركيز لوسائل الاعلام المحلية بانه ابتلعني الحوت في صباح اليوم التالي للعاصفة، وفوجئت بأنني بقيت على قيد الحياة كنت أرتجف من البرد، وكنت أتناول السمك النيء داخل بطن الحوت حيث انه كان يرتجف من البرد وكان يستخدم ضوء ساعته التى يرتديها لكى يرى , وكانت تبقيه على دراية بالوقت و وفقاً لموقع “إنديا” الاخبارى ان عائلة الصياد الاسبانى كانت تعتقد انه غرق فى العاصفة وذلك بعد قيام خفر السواحل الاسبانية بتمشيط السواحل بحثاً عنه سواء كان ناجيا ً او جثة هامدة ,ولكنهم لم يعثروا على اى اشارة او علامة تدل على انه على قيد الحياة و لكن الغريب انه عاد بعد 3 ايام ليروى لهم قصتة الغريبة داخل بطن الحوت 3 ايام و قال ماركيز رمانى الحوث بعيدا بعد 72 ساعة من ابتلااعى وقال ايضا ً انه لن ينسى تلك الرائحة الكريهة والفضيعة الناتجة عن تحلل الطعام داخل بطن الحوت وانه عليه الاغتسال لمدة ثلاثة ايام للتخلص من هذه الرائحة الكريهة التى لن ينساها ابدا و نظرا للتشكيك فى قصة هذا الصياد قال عالم الاحياء البحرية خوان كريستوبال ميغيل من جامعة سان بيريانا انها ليست المرة الاولى فى تاريخ البشرية ان تحدث مثل هذه الحالات وان هناك حالات كثير حدتث بالفعل سابقاً الا ان بالتاكيد الصياد ماركيز عاش فى بطن الحوت الازرق لفترة طويلة لانه رجل قوى جدا و محظوظ للغاية حيث ان هذه المدة تعتبر كبيرة جدا على ان يستطيع شخص فى العيش فى مثل هذه البيئة فترة ال3 ايام .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق