الحدث الجزائري

صلاحيات واسعة لمخابرات طرطاق و استخبارات الجيش بقرار من بوتفليقة وقايد صالح

مرابط محمد
ــــــــــــــ
وسعت رئاسة الجمهورية قبل أكثر من شهرين صلاحيات دائرة المصالح الأمنية التابعة للرئاسة في ذات الوقت تقريبا تم توسيع صلاحيات مخابرات الجيش DCSE لكي تشمل التحقيق في انواع جديدة من الجرائم، ابرزها قضايا الفساد ، وكشف مصدر مطلع لموقع الجزائرية للاخبار أن الرئاسة أعطت لدائرة المصالح الأمنية صلاحية التحقيقات في جرائم الانترنت او الجرائم المعلوماتية وهي الصلاحية التي تم بموجب قرار رئاسي سابق تجريد مديرية الاستعلامات و الأمن الـ DRS سابقا من التحقيق فيها بموجب قرارت تفكيك الـ DRS ، كما أعادت الرئاسة لدائرة المصالح الأمنية قبل هذا صلاحية اعداد تقارير حول أداء المسؤولين في كل المستويات، و صلاحية التحقيق في شبهات الفساد حتى و لو تعلق الأمر برسالة مجهولة أو غير موقعة، او منشور في شبكات التواصل الإجتماعي، في سياق متصل سمحت رئاسة أركان الجيش الوطني الشعبي لمديرية امن الجيش بالتحقيق في الجرائم الاقتصادية، وشبهات الفساد سواء كانت في مؤسسة تابعة للجيش أو خارجه بالإضافة إلى السماح للمخابرات التابعة للجيش بالتحقيق في قضايا غسيل الأموال ، فإن الصلاحيات الجديدة تعطي للمخابرات العسكرية حق التحقيق في قضايا تبييض أموال حتى لو كان قد مضى على وقائعها أكثر من 5 سنوات ، وايضا الأموال التي تم تهريبها إلى الخارج الصلاحيات الجديدة أو القديمة التي أعيد تأكيدها تؤكد نية القيادة السياسية والعسكرية على التصدي لعمليات التلاعب غير القانوني بالأموال العامة، كما تؤكد على أن السلطات تأخر مأخذ الجد تهديد ” الجريمة الإلكترونية “.
اقرأ ايضا

انهاء مهام اللواء محمد تيرش المدعو لخضر واللوائين زرهوني و بومدين … تماما كما توقعت الجزائرية للأخبار قبل شهرين