الجزائر من الداخل

شركة نفطال الى السرعة القصوى

العربي سفيان

إستنفرت، شركة نفطال كل مصالحها لتنفيذ الإستراتيجية المسطرة من قبل وزارة  الطاقة والمناجم  القاضية برفع مخزون  من قارورات غاز البوتان إلى 500  آلاف قارورة بشكل يومي ، مع رفع قدرة إنتاج إلى 600 ألف يوميا ، بعد إعلان مصالح الأرصاد الجوية الجزائرية عن وجود تقلبات جوية كبيرة

و حسبما أكده السكان    أو عبر الصور التي تم نشرها على موقع التواصل الإجتماعي  الفايسبوك  تشير إلى تواجد تذبذب في عملية تمويل السكان المناطق النائية  بهذه المادة الحيوية، ، وذلك يعود أساسا حسب تصريحات السكان إلى المضاربة التي خلقها بعض أصحاب نقاط التوزيع الذين إعتمدوا الندرة من أجل رفع سعر قارورات غاز البوتان، لتصل في بعض المناطق  إلى 600 دج، في حين تنعدم في بعض القرى لاسيما النائية منها

دخلت خلية المتابعة لمجابهة رداءة الأحوال الجوية ،  التي تم تنصيبها بأمر من الولاة ، في حالة من الطوارئ، حيث باشرت  في مهامها عن طريق عقد إجتماعات دورية بين مصالح المديريات التي تضمنتها  الخلية، على غرار كل من الأشغال العمومية، الحماية المدنية، الطاقة والمناجم، الموارد المائية، التجارة، سونلغاز ونفطال ، وذلك قصد تفادي تكرار المشاكل التي تم تسجيلها في السنة الماضية ، حيث ركزت نشاطها حسبما أكده مصدر من داخل الخلية، وفي الوقت الراهن على عملية إعادة فتح الطرق المغلقة أمام مستعمليها من أجل تسهيل عمليات تمويل المناطق التي شملها تساقط الثلوج بالمواد الأساسية، على غرار الغاز، الحليب والخبز، وأيضا فك العزلة عنها

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق