ثقافة

سولكينغ يعود لحياته الفنية

العربي سفيان

بعد شهرين كاملين من الحداد على كارثة حفل 20 أوت بالعاصمة عاد مغني الراب العالمي ، السولكنيغ، لحياته الفنية و كأن شيئا لم يحدث

فبعد وفاة خمسة شباب تتراوح أعمارهم بين بين 13 و22 سنة، تم إقالة وزيرة الثقافة ، مريم مرداسي ، من منصبها و جر المدير السابق لديوان onda ، سامي بن شيخ، المنظم للحفل للحبس المؤقت رفقة شخصين شخصين من أفراد الشركة المكلفة بالأمن في ذلك اليوم المشؤوم، ليطلق المغني ، سولكنيغ، أغنية جديدة تحت عنوان …بيبي ألو…نازعا بذلك ثوب الحداد على الضحايا الذين فقدوا حياتهم جراء إهمال و تسيب غير مسبوق

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق