ولايات ومراسلون

سكان حي الشهداء بتادمايت يخرجون إلى الشارع

اقدم اليوم الأربعاء سكان حي الشهداء ببلدية تادمايت على غلق مقر البلدية، احتجاجا على ظروفهم المعيشية الصعبة من خلال غياب أدنى شروط الحياة الكريمة، وحسب السكان فإن هذه الحركة الاحتجاجية، جاءت لتذكير السلطات بالوعود التي قطعتها على السكان، خلال الحملة الانتخابية للاستحقاقات المحلية، واضافوا أن أغلب المطالب اجتماعية لم يتيم الرد عليها، والمتمثلة في اصلاح الطريق المؤدي إلى الحي، مع انجاز قنوات الصرف الصحي، وتثبيت الإنارة العمومية، ناهيك عن توفير الماء الصالح للشرب وغيرها من المطالب التي حركتهم واخرجتهم إلى الشارع، وهددوا بالتصعيد من حدة الاحتجاج في حال عدم تلبية هذه المطالب في الأسابيع القادمة .
هذا وكشف مسؤولو البلدية، أن مطالب وانشغالات السكان أخذت بعين الاعتبار، وارجعوا سبب التأخر في تجسيدها إلى الإدارة، خاصة المراقب المالي .

هادي ايت جودي