الجزائر من الداخلجواسيس

سري للغاية ورقلة … أكثر من 30 مقاول ورجل أعمال في قائمة المتلاعبين … هل فعلا تم فتح ملفات التلاعب بالعقار الصناعي ونهب ممتلكات الدولة ؟

ايمن خليل

حصل ما لا يقل عن 30 شخص نافذ على اراضي بالدينار الرمزي في اقليم ولاية ورقلة في السنوات الماضية ، بقرارت محل شك من لجنة الاستثمار الولائية كالبيراف، أغلب قرارات المنح اعطيت لمنتخبين سابقين وحاليين واقاربهم من اميار إلى نواب أميار غلى اعضاء في المجلس الشعبي الولائي إلى اعضاء في البرلمان ، ومقربين منهم .
تخصص عدد من النافذين في ولاية ورقلة في سنوات ماضية قبل سنوات ماضية في نهب العقار العمومي الصناعي ، بل وحتى الفلاحي ، لدرجة لا يمكن تصديقها ، إلى غاية وصول الأمر للإعتداء على الممتلكات الخاصة تحت غطاء الاستثمار الصناعي، في سنوات قليلة ماضية، قام والي ولاية ورقلة الاسبق بامضاء مقررات تنازل عن ارض باعتها الدولة في وقت سابق بالفعل لصالح خواص، لم يتوقف الأمرعند هذا الحد فقدج بلغت درجة الاستهتار، حد أن بعض ملفات أو دراسات الحصول على اراضي مخصصة في الظاهر للاستثمار الصناعي ، كانت عبارة عن ملفات تطبع في مقهى انترنت كوبي كولي لا يستغرق انجازها أكثر من ساعة وتحمل ختم مكتب دراسات، تجاوزات، عديدة يفترض فيها أن تفتح للتحقيق الاداري على الاقل في اطار اجراءات تطهير العقار الصناعي التي شهدتها أغلب ولايات الوطن، وقبل تطهير العقار الصناعي يجب فتح ملفه بالتفصيل ، طبقا لأوامر وتوصيات رئيس الجمهورية .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق