الجزائر من الداخل

رسالة مفتوحة من ولاية ورقلة إلى وزير السكن

إلي معالي السادة وزير السكن ومدير العام والجهوي لوكالة عدل بورقلة
 تحية السلام بكل مشاعر الحزن والأسى والآلم ومعاناتنا الإجتماعية 
نحن مكتتبي عدل حصة 700 مسكن بورقلة ما زالنا نعاني الأمرين وسط سكوت محير للوكالة الجهوية للعدل بورقلة التي تلتزم الصمت حيال المشروع فبعد أن تم دفع الشطر الأول مع كافة المكتبين لم نستدعى لدفع الشطر الثاني ولا إختيار الأرضية ولا إنطلاق المشروع بعد طول إنتظار و5 سنوات كراء وإكتوائنا به ومعظمنا من الطبقة المتوسطة ضاق بنا الأمل ولم يبق لنا إلا النظر في الأفق المسدود بعدما تخلى عنا الجميع  لقد دمرونا وأخذ حقنا ظلما وإجحافا لقد راسلنا الوزير الأسبق تمار عبد الحميد ولكن لا حياة لمن تنادي وعليه  نناشد من منبرنا هذا وزيرالسكن والعمران الجديد  ومدير وكالة عدل في نظرإلينا كمكتتبين وكإخوانهم غارقين في البؤس والتكفل بحالنا كما ندعوا جميع الخيرين والطيبين لتضامن معنا ضد حقرة وكالة عدل ووزارة السكن 
رب، إليك بثى وإليك حزنى

وسيط تداول
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    ما عاسانا القول لكم إلا جزاكم الله عنا خيرا ويحفظكم ويسدد خطاكم للجنة ويثبت أجركم
    رمضان كريم لكم جميعا كم أنتم رائعون والله العظيم أنتم حقا صوت الجزائر صوت الحق وصوت المستضعفين شكرا من القلب
    أما وزراء السكن ومدير عدل ووالي ورقلة والله لن نسامحكم أمام الله وكيلكم ربي سنلتقي عند الله يوم الأخرة وسنشكوككم لله القهار

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق