الجزائر من الداخل

رسالة مشفرة لوزيرة التربية من رئيسة جمعية المواهب الشبانية والثقافية

نددت جمعية المواهب الشبانية الثقافية و العلمية بالعنف الجنسي داخل الأقسام الدراسية خاصة على مستوى مدينة علي منجلي قسنطينة لما تشهده هذه المنطقة من انتشار للجريمة و في مقدمتها الإختطاف و الإعتداءات على القصر و اغتصابهم و بخاصة المتمدرسين ، موجهة نداءها إلى المسؤول الأول على ولاية قسنطينة بالتدخل السريع لوضع حد لهذه المظاهر المشينة و حماية الأطفال القصر من الخطر الذي بات يهددهم و قد دقت رئيسة الجمعية السيدة صليحة رامول ناقوس الخطر لما يهدد الأطفال من أخطار، أمام تفشي ظاهرة الإختطاف و التحرش الجنسي بالأطفال المتمدرسين، حيث تطورت الأمور و أصبح العنف الجنسي يمارس داخل الأقسام الدراسية على حد تعبيرها هي، بالإضافة إلى السرقات ، ما جعلها تندد بما يحدث من عنف خاصة في مدينة علي منجلي بسبب نقص التغطية الأمنية، و قد اتهمت رئيسة الجمعية وزيرة التربية نورية بن غبريط بالتقصير في خلق المناخ الملائم للتلاميذ، و تدريسهم في جوّ أمني، ليس داخل المدرسة فقط و إنما في محيط المدرسة ، من خلال ارتفاع حالات التسرب المدرسي، و إلقاء بالتلاميذ إلى الشارع الذي يعد مدرسة في الإجرام ، ينشأ فيها الشاب المراهق على تعاطي المخدرات التي تُغَيِّبُ العقل و تفقده، فيصبح المدمن عليها لا يعرف الخطأ من الصواب، ما دفع بالجمعية إلى تركيز نشاطها التحسيسي و التوعوي لحماية هذه الشريحة و بخاصة الفتاة التي أصبحت هي الأخرى تدخن و تتعاطى المخدرات. و تنشط جمعية المواهب الشبانية الثقافية و العلمية بمدينة علي منجلي بالتنسيق مع ديوان مؤسسة الشباب لولاية قسنطينة ، و كانت بينهما اتفاقية عمل مشترك للتسيير الجزئي للنشاطات البيداخوجية الخارجية داخل مؤسسات الشباب، غفير أن الشروط التي وضعها الديوان لم تلق قبول الجمعية و هي أن يكون نشاط المعلم أو المؤطر تطوعيا، أي مجانا لغياب ميزانية كافقية لتغطية مصاريف المؤطرين، ما جعل الجمعية ترفض هذا الشرط، لعدم تمكنها من التكفل على عاتقها بمستحقات المؤطرين ، و اعتبرت شروط الديوان بالتعجيزية، و هو ما أكدته رئيسة الجمعية التي اشارت إلى أن جمعيتها تملك أجهزة و عتادا للتكوين، لكن هذا العتاد مهدد بالتلف لغياب مقر خاص بالجمعية، موجهة في ذلك نداءً إلى والي قسنطينة عبد السميع سعيدون بمنحها ورشات من أجل تفعيل نشاطها و تساهم في حماية الشباب و المراهقين من كل التهديدات و الأخطار، وخاطبته بالقول: إن علي منجلي في خطر. علجية عيش