الجزائر من الداخل

رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون ينصف سكان خنشلة و يجدد الثقة في والي الولاية

العربي سفيان

بالرغم من سلسلة الإحتجاجات التي طالت ولاية خنشلة ومطالب الساكنة بإقالة والي الولاية ، كمال نويصر ، لفشله في تحريك عجلة التنمية المتوقفة إلا أن الرئيس الجمهورية ، عبد المجيد تبون ، إكتفى بتغيير مسؤوليته لولاية البليدة مجددا فيه الثقة ، و بذلك يكون قد إستجاب للمطالبة الشعبية بتنحيته

وكان قد نظم السكان وقفة إحتجاجية بوسط المدينة رافعين شعارات كما تظهره الصور تطالب من رئيس الجمهورية التدخل و إقالة المسؤول الاول عن ولاية خنشلة بعد فشله في تحريك عجلة التنمية و إنصاف الساكنة وحل مشاكلهم العالقة

رفع شباب غاضبون مطلب رحيل والي الولاية في إحتجاجات متكررة وقعت بعاصمة الولاية ، والشباب الغاضبون تحركوا بالدفاع المطالبة بمناصب شغل إلا أن المطالب هذه سرعان ما تحولت إلى مطالب بتحريك عجلة التنمية و أمور أخرى، فكيف سيتصرف الوافد الجديد على ولاية خنشلة التي تعيش حالة من الإحتقان الشعبي الغير مسبوق

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق