الحدث الجزائري

حقيقة مرض الوزير الأول أحمد أويحي

العربي سفيان
ــــــــــــــــــ
انتشرت كانار في الهشيم أخبار اصابة الوزير الأول بمرض ” السرطان “، الاشعاة تم تداولها في موقع انترنت اخباري ، وانتشرت بسرعة في شبكة فيسبوك ، الإشاعة تغذت بالغياب الطويل للوزير الأول الذي بات ظهوره قليلا نسبيا بالمقارنة مع نشاطه المعروف، بل إن الأخبار المتداولة ذهبت بعيدا في التأكيد على تفاصيل حول المرض من قبيل تنقل السيد اويحي إلى مصحة في باريس للعلاج بشكل دوري ، إلا أن قياديين في التجمع الوطني الديمقراطي سارعو لتكذيب الخبر الذي تم تداوله عبر صفاحات التواصل الاجتماعي الجزائرية ، وقالوا لموقع الجزائرية للأخبار إن الأمر يتعلق بمحاولة زعزعة الجهاز التنفيذي عبر نسر إشاعة مرض الأمين العام أحمد أويحي بالسرطان، حيث قال عدد من المقربين من الوزير الأول في تصريحات خصوا بها ” الجزائرية للأخبار” ، أن اويحي في حالة صحية جيدة وإستغرب ما تم إطلاقه من إشاعات بخصوص مرضة والتي إعتبرها شخصيا حملة شرسة ضده قبل موعد الإنتخابات الرئاسية، وأضافت ذات المصادر أن المروجين للخبر تخوفوا من ترشح أويحي للرئاسيات

وتداول رواد مواقع التواصل الإجتماعي بقوة إشاعة مرض الوزير الأول وإصابته بداء السرطان، حيث إنتشر الخبر كالنار في الهشيم، وكانت التعليقات متنوعة ما بين من تمنوا له الشفاء العاجل ومن إعتبروا أن مرض دليل على غضب الله عليه