مجتمع

حقائق مثيرة في جريمة قتل معاقة وأمها بالعاصمة

العربي سفيان

حلت مصالح الأمن على مستوى العاصمة لغز جريمتي القتل التي راحت ضحيتها فتاة معاقة وأمها بعين النعجة ببلدية جسر قسنطينة نهاية الشهر المنصرم ، والتي تطرقت لها ”الجزائرية للأخبار” سابقا

التحريات الأمنية كشفت حقائق مثيرة وغاية في الخطورة، وتتعلق بتورط أخت الضحية المعاقة من بعيد في القضية ، و خادمتها التي تساعد الضحية في قضاء حاجياتها هذه الأخيرة قامت بضرب الفتاة بواسطة ألة حديدية على الرأس أرادتها قتيلة و ذبحت أمها من الوريد إلى الوريد ، في حين قام شاب عشيق الخادمة بالتسلل للمنزل وسرقة بعض الأغراض الذي تم العثور عليها عنده، أما شقيقة الضحية التي تقربها من أمها فقط فكانت على علم بالتخطيط من أجل قتل أختها إلا أنها تكتمت عن القضية ورفضت التبليغ للجهات الأمنية ، ويبدو أن القضية إنتقامية ويجري حاليا التحقيق للوصول لعلاقة أخت الضحية بالجريمة ، وعلى إثر كل هذه الوقائع تم أيداع كل المتورطين سجن الحراش من أجل إستكمال إجراءات التحقيق