الجزائر من الداخل

توافد غير مسبوق للجزائريين على محكمة سيدي أمحمد

العربي سفيان

بالرغم من أن اليوم الإثنين ليس بعطلة نهاية الأسبوع إلا ان الجزائريين سمحوا لأنفسهم بأخذ عطلة غير مدفوعة الأجر لتوثيق محاكمة رجال النظام السابق ، حيث حط المئات منهم قادمين من كل ولايات الوطن الرحال بمحكمة سيدي امحمد خصوصا غائلات النشطاء و السياسيين لرصد المحاكمة التاريخية ، ووسط هتافات الحاضرين داخل المحكمة و خارجها ينتظر إنطلاق أول محاكمة بتأكيد على نزاهة العدالة ، وكل المطالب مقتصرة على النطق بالفاسدين أشد العقوبات ، و للإشارة تم تنصيب شاشات في بهو المحاكمة لتمكين المواطنين من متابعة المحاكمة، وسمح للمواطنين بالصعود للطبق الثاني أمام قاعة الجلسات، ومن جهة ثانية رصدت ”الجزائرية للأخبار” حالة التأهب الأمني لمرور المتهمين من شوارع المقابلة لسجن الخراش و تسهيل وصولهم لمحكمة سيدي أمحمد ، حيث يقف رجال الٱمن بالطرقات محاولين فتحها لتسهيل مرور موكب سلال و أويحي و باقي المتهمين الذين عاثوا في أرض فسادا و جاء اليوم المحاسبة

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق