الحدث الجزائري

تفاصيل ما قبل جلسة رفع الحصانة البرلمانية عن طليبة و كوندور

سفيان.ع

تعهد ،  رئيس المجلس الشعبي الوطني، سليمان شنين، بالخروج اليوم الاربعاء بالحل النهائي في قضية رفع الحصانة البرلمانية عن النائبين ، بهاء الدين طليبة وإسماعيل بن حمادي، نظرا لتماطل الكبير في الملف ومحاولة أحد النواب إطالة عمر الجلسات لرفع الحصانة بشكل نهائي ، في حين أكدت مصادر مطلعة أن جلسة اليوم رفض فيها ، شنين، أن تكون بالوكالة بين النواب بحيث أن التصويت سيكون شخصي ، بحكم تواتر أنباء عن محاولة أحد النواب الضغط على زملائه النواب لمنع التصويت ضده بحكم تأكيده أنه بريء، في حين قالت مصادرنا أن النائب لم يقدم اي نوع من الرشاوي مقابلة عدم التصويت ضد رفع حصانته، وللإشارة يعد  النائب عن ولاية عنابة بهاء الدين طليبة، أول نائب  يرفض رفع الحضانة البرلمانية عنه عكس باقي النواب خصوصا النائب ، محمد جميعي ، الذي سارع للوقوف أمام القاضي ومن ثم لسجن الحراش ، وييدوا ان ئ طليبة ، متخوف من جدران السجن في حال ثبوت التهم المرفوعة ضده ، ويبقى ، تخوف الرجل الثالث في الدولة ، سليمان شنين ، متخوف من   مقاطعة الجلسة حتى لا يكتمل النصاب القانوني ولا يتم عقدها، وهو ما سنغرفه اليوم أكيد

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق