أمن وإستراتيجية

تفاصيل زيارة مدير العام الأمن الوطني لمركز الكلاب البوليسية المدربة التابعة للشرطة الجزائرية

تفقد  مدير  عام  الأمن الوطني خليفة أونيسي اليوم اثناء زيارة  ولاية عين تموشنت ، مركز  الكلاب البوليسية المدربة  للأمن الوطني  الكائن مقرها في بلدية شعبة اللحم  بولاية  عين تموشنت  وقد  عاين مدير عام الشرطة الجزائرية المركز السنوتقني (للكلاب المدربة) للأمن الوطني الذي انتهت به الأشغال بصفة كلية، حيث أمر بضرورة “استدراك التأخر المسجل في استغلال هذا المركز والشروع في تجهيزه وفي التكوين به خلال سنة 2021″.

وركز المدير العام للأمن الوطني على” ضرورة إعطاء الجانب التكويني داخل المركز العناية اللازمة وهو المرفق الذي يعول عليه في سد العجز المسجل في هذا المجال”.

ويتربع المركز السينوتقني للأمن الوطني على مساحة إجمالية تقدر بأكثر من 78 ألف متر مربع ويتوفر على 100 بيت للكلاب وحقل للتدريب وعيادة بيطرية وجناح بيداغوجي للتكوين بسعة 150 مقعد موزع على 6 أقسام إضافة إلى جناح إداري وإقامة تابعة لذات المركز.

وفي تصريح صحفي قال المفتش الجهوي لشرطة الغرب، المراقب العام مصطفى بن عيني، أن “هذا المركز السنوتقني يعد المركز الوحيد المستقل الذي تم إنجازه على المستوى الوطني، والأمن الوطني يتوفر على مؤطرين ومختصين في ذات المجال وسيتم إعداد لبرنامج التكوين قبل نهاية السنة والشروع في العملية”.

وفي سياق توسيع التغطية الأمنية بولاية عين تموشنت، أبرز المراقب العام بن عيني، أنه “من المرتقب قريبا الشروع في إنجاز أمن دائرة ببلدية المالح ومقر جديد للأمن الحضري بمدينة عين تموشنت”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق