مجتمع

تفاصيل جريمة القتل البشعة بين الحماة و” الكنة ” في جسر قسنطينة بالعاصمة

في البداية ضربت ” الكنة ” أو ” العروسة ” كما تسمى في مناطق بالجزائر وهي زوجة الابن حماتها بقارورة زجاجية ، حتى أغمي عليها ثم طعنتها بالسكين .

طلب النائب العام لدى محكمة جنايات بمجلس قضاء العاصمة تسليط عقوبة السجن المؤبد في حق زوجة تفننت بقتل حماتها الخمسينية والتي تقطن ببلدية جسر قسنطينة، وعن أسباب القتل قالت المتهمة أن الحماة تسببت أولا تطليقها من زوجها وهو الذي منعها من رؤية رضيعها، ولهذا السبب قررت الأنتقام منها وذلك بضربها بواسطة قارورة زجاجية و طعنها لترديها قتيلة ، ويعدها مباشرة مسحت كل أثار الجريمة و رفعت شكوى للجهات الأمنية مؤكدة أن شباب مجهولين إقتحموا المنزل و قتلوا الضحية من أجل إبعاد الشبهات إتجاهها، وبعد أن قدمت مواصفات المعتديين تمكنوا من توقيفهم إلا أنكروا جملة وتفصيلا ، وبعد إستكمال التحقيقات ورفع البصمات إعترفت الجانية بعد الضغوطات النفسية التي ترتبت بعد قتلها لحماتها ، لتنطق الجهات القضائية الحكم السالف الذكر و تغلق الملف بشكل كامل نظرا لظهور الحقيقة 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق