الجزائر من الداخل

تفاصيل الوضعية الوبائية في ولاية سطيف منذ بداية شهر جوان 2020 .. الوضع غير مبشر وولاية سطيف الأولى وطنيا

   الزهرة عايش   

 من المؤكد  أن شهر جوان 2020  هو الشهر الأسوأ بالنسبة للوضعية  الصحية الوبائية بولاية  سطيف التي باتت ثالث  بؤرة انتشار رئيسي  لوباء فيروس كورونا ،  والأولى وطنيا من حيث  عدد الاصابات الجديدة يوميا

 ارتفع مجموع عدد المصابين بوباء فيروس كورونا  بولاية  سطيف   في الفترة  بين يومي 1  و 23  جوان  من إجمالي  587 حالة  مؤكدة يوم 1 جوان  إلى 939  حالة  يوم 23 جوان ، أي  بزيادة 352  حالة  وهي الأولى وطنيا منذ بداية شهر جوان     في 23 يوما ، بمتوسط  يفوق  13.5  حالة  يوميا،  لكي   تكون ولاية سطيف الأولى وطنيا  في شهر جوان  في متوسط  عدد الحالات المسجلة يوميا بوباء فيروس كورونا  متقدمة على و  ولايات الجزائر والبليدة ، الوضع الوبائي هذا في مدينة كبرى مثل  سطيف،  يعني أن التدابير الوقائية فشلت إلى  حد ما  لكنه  لا يعني انفلات الوضع لكن يعني ايضا عجزا ما عن السيطرة في مجال من المجالات قد يكون التزام المواطنين  بالحجر أو عدم صرامة السلطات المحلية في التعاطي  مع حالات خرق الحجر  بشكل خاص  الزامية  ارتداء الكمامات  و  التباعد الاجتماعي.         

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق