جواسيسفي الواجهة

 تعليمة  الوزير  الأول الاسبق عبد المالك سلال التي ستدخل عددا من الولاة السابقين السجن

 

لراس حبيب

غير عدد من ولاة  الجمهورية السابقين  مضمون ومحتوى تعليمة صدرت عن مصالح الوزير الأول الاسبق عبد المالك سلال ، التي نصت على تسهيلات من أجل خلق  مشاريع استثمارية، تعليمة الوزارة الأولى التي تم استغلالها من قبل عدد  من ولاة الجمهورية  السابقين  جاءتت لدفع حركية الاستثمار على مستوى  الولايات  الداخلية و الجنوبية تحديدا  وقد  اكدت تقارير أمنية   أن عدد من الولاة استغل تعليمة الوزير الأول عبد المالك سلال المتعلقة بتسهيل الاستثمار لمنح اراضي  ذات قيمة تجارية  وفي مواقع استراتيجية  تحت شعار الاستثمار  ، وكان  الوزير الأول الأسبق  قد اصدر في شهر مارس 2013  تعليمة تنص على تسهيل منح الاراضي للمستثمرين من أجل خلق مؤسسات اقتصادية  و التخفيف من البطالة إلا أن التعليمة نفذت بطريقة مختلفة، حيث وزعت اراضي الدولة على مستثمرين وهميين بالدينار الرمزي، و بدأت مصالح الأمن حسب مصدر علي في التحقيق حول تجاوزات خطيرة تمت على مستوى لجان دعم الاستثمار وضبط العقار في عدة ولايات بناء على تعليمة من الوزير الأول  الاسبق ، وتتعلق التحقيقات الحالية حسبمعلومات تحوزها صحيفة الجزائرية للأخبار ، بقرارات غير قانونية اتخذت على مستوى اللجان لمنح قطع أراضي لمستثمرين قدموا ملفات دراسات تقنية لمشاريع استثمارية نمطية تم رفع بعضها من مواقع انترنت،  بل إن دراسة واحد تم فيها تغيير  البيانات الشخصية للمستفيد حصلت على عدة قطع أراضي  في ولاية الجلفة حسب معلومات تم تسريبها من محيط التحقيقات الجارية، وحصل مستثمرون  على اراضي لا تتفق طبيعتها مع طبيعة الاستثمار حيث قدمت مساحات شاسعة جدا لمشاريع لا تحتاج لكل هذه المساحة  كما وقع في ولاية ورقلة حيث منحت  اللجنة 50 هكتارا  لمشرع لا تزيد مساحته القصوى المطلوبة عن 2 هكتار في بلدية ورقلة، وفي ذات الولاية منحت اللجنة مساحات  ملاصقة تماما للطريق الوطني رقم 6 ، لمشاريع يفترض أن تقع على مستوى مناطق صناعية مهيأة، وفي مناطق أخرة تجري تحقيقات بأمر من وزير الصناعة والتنمية و ترقية الاستثمار عمارة بن يونس، حيث أوفت وزارته  لجان وزارية للتحقيق في العقارات الصناعية التابعة لأملاك الدولة و التي تم التناول عنها لصالح مستثمرين وهميين،  في عدة ولايات بالشرق الجزائري.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق