أمن وإستراتيجية

تطور المواجهة العسكرية والتقنية بين الدبابة والصاروخ ..منظومات القتل الصعب هل ستجعل الدرع لايقهر ؟!

بارباروسا آكيم

كان سلاح الدروع الإسرائيلي هو السلاح الرئيسي في كل حروب الجيش الإسرائيلي وبعد الدروس المستخلصة من حرب لبنان 2006 ، ظهرت الحاجة لسلاح مضاد للصواريخ المضادة للدروع ..خصوصاً أَنَّ التنظيمات المسلحة كحزب الله وحماس تتوفر على كميات لا بأس بها من مضادات الدروع من قبيل :

RBG7
SPG9
RBG29
صواريخ تاو
صواريخ ميتيس
صواريخ كونكورس
صواريخ ميلان
الى آخر سلسلة الصواريخ والمقذوفات المضادة للدروع .

هنا ظهرت الحاجة لنظام يستطيع حماية الدبابة أَو المدرعة من التدمير والحفاظ على حياة الطاقم .

فتم إِختراع نظام تروفي ويعرف أَيضاً بــ ASPRO-A أَو كما يسمى باللغة العربية [ معطف الريح ] هو نظام تم دمجه على دبابات ميركافا 3 و 4 وناقلات نمير الإسرائيلية ، ليعطي حماية من جميع الإتجاهات 360 درجة وبحسب مايقال فإن النظام قد نجح أَثناء التجارب وفي الميدان أَيضاً

هكذا الحال أَيضاً مع نظام شتورا الروسي المدمج على دبابات تي 90 الروسية ، فبعد الخسائر المهولة التي تكبدها سلاح الدروع السوري في حرب المدن ، خصوصاً مع إمتلاك فصائل المعارضة كميات لابأس بها من مضادات الدروع قامت روسيا على مايبدو بتزويد دبابات تي 72 السورية السوفيتية الصنع بنظام شتورا وقد نجح النظام بالفعل في الميدان العملياتي وخصوصاً في معارك حلب الأَخيرة ونجح النظام في تقليل خسائر الدروع السورية الى حد كبير

فكرة عمل النظامين متقاربة وهي بإختصار تتضمن نظام راداري يحدد المقذوف وإِتجاهه وعند وصول الرأس الحربي الى منطقة القتل يطلق النظام شحنة ناسفة تجاه المقذوف فيفجره بعيداً عن الآلية أَو يقوم النظام بحرف المقذوف عن مساره

نظام تروفي يتصدى ميدانياً لصاروخ كورنيت و آر بي جي 29 فضلاً عن تدميره لمقذوف آر بي جي 7
https://www.youtube.com/watch?v=KiaQAdGXtOQ

نظام شتورا الروسي ينجح بالتصدي لصاروخ تاو الأَمريكي في سوريا
https://www.youtube.com/watch?v=SElKzHQrUgE

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق