ثقافة منوعات

بين الموهبة والإبداع … هذا ما سنلمسه في حوار مع الشاعر زعيط رابح

رابح زعيط شاعر تزينت حروفه بالحزن و مثلت حروفه رداء لكلمات تلامس القلب مثلت واقعه و حياته و حياة كل شاعر ٱكل حقه و طمس شاعر لم تبصر كلماته النور لكن مجهوده لم يذهب سدى وكان للجزائرية للاخبار حوار خصنا به الشاعر .

*مساء مغلف برائحةُ الشتاء ونسائمُ البرد وغيومِ التفاؤل استاذ رابح زعيط .

مساء الخير استاذة شكرا على التفاتتكم الرائعة.

هل يمكن للشاعر رابح زعيط ان يختصر لي من هو كشخص و ككاتب؟

رابح زعيط شاعر من العاصمة حاصل على على شهادة الأهلية و التدريس سنة 1982 ، انتقلت الى عالم الشغل و الفن التشكيلي الرسم و النحت و الخزف ، تعرفت على فنانين كبار منهم عبد الحميد عبابسة و السكدراني و باشطارجي رحمهم الله و كنت مهتم بالرسم لكن رسخت في ذهني مقولة الفنان عبد الحميد عبابسة حيث قال ” اراك شاعرا لا رساما ستترك الرسم و لو بقيت معي سأذكرك ” و بالفعل ظهر هذا بشكل واضح من خلال ميولاتي للشعر و الشعر الشعبي المعبر، اكتشفت في السنوات الأخيرة من طرف الاعلامية الاستاذة رشيدة براهيمي و شاركت في العديد من احتفالات البلاد و اول ظهور لي كان عبر القناة الارضية شاركت في العديد من البرامج منها الفنان الموهوب ، كنت ضيف شرف في حصة احادي الأرواح والان استعمل العالم الأزرق كمنبر لي و الحمد الله.

هل للشاعر رابح زعيط مؤلفات؟

كنت بصدد القيام بذلك وقمت بعمل كبير كتبت أكثر من 700 قصيدة لكنها سرقت مني ووجدتها ممزقة ومرمية حزنت كثيرا بعدها توقفت عن الكتابة .

هل يفكر الشاعر بالتأليف بعد هذه الحادثة؟

نعم فكرت والفكرة مطروحة لقد وجدت سيدة بنت من الشرق عملنا ديوكتاب مشتركان نكتب باللوم على المرأة وهي تكتب تمدح الرجل

لماذا سمي الشاعر بالعصامي؟

لاني ابدا لم اقرا كتاب لشاعر او أديب كونت نفسي بنفسي ولعملك انا رسام ايضاً متعدد المواهب

كيف كانت بداياتك في الشعر و الرسم؟

مند الصغر لا اعرف ولكني عندما رأيت رسام بالتلفزيون الجزائري وانا صغير جاتني الفكرة وبدأت بالرسم على الورق و الجدران .

الى ماذا يطمح الشاعر رابح زعيط؟

ان يحقق حلمي وأصبح شاعر المليون لأن منذ ثلاثين سنة وجدت نفسي بين الأعداء أقاربهم سبب خسارتي حتى لوحاتي وجدتها مرمية في القمامة.

ماهي احب قصيدة كتبتها اناملك استاذ؟

اش حكايتك يالغدر هل لك ان تقول مقطع منها واش حكايتك يالغدر ياتفرق بين لحباب قاعد غير تزرع الشرماعرفنا منك غير لعداب

ماهو الباب الذي تفتحه لك الكلمات؟

باب الحزن، باب السعادة أو باب الحنين الى الماضي ، او باب الوجع أو باب الامل؟ و لماذا الحزن دايماًاصبحت سعيدا بالحزن الحقيقي

حروفك تحركها الاحزان إذا؟

انا ابكي مع كل كلمة اكتبها قلت لك الحزن صديقي حبيبي انا لم اضحك منذ 16سنة لكن قلبي سعيد القصيدة رسالة مفتوحة للعالم

هل يا ترى الشاعر رابح يفكر في القارئ لما يكتب له؟

نعم أفكر في الكبير والصغير والمتزوج والمطلقة والارملة والعزباء

هل قصيدة يالعقرب التي غناها المنشد محمود ناصر لك؟

هههه كتبتها له على المباشر والان اتصل بي من الاستديو وهو يسجل اغنية للاطفال

لماذا اخترت هذا العنوان : يالعقرب؟

عقرب لسعني وياريت لو مت ولم أبقى اتعذب بسمه استوحيت القصيدة من الحقيقة إذا كل ما اكتبه حقيقة سوى اقصد بها نفسي او الغير.

وهل يستطيع الشاعر رابح زعيط ان يخصني بسبق صحفي؟

الجديد لقد وجهت لي دعوة للمشاركة في احتفالات أول نوفمبر كضيف شرف ومن الشعراء العرب و الجزائريين فرحت بهذه الدعوة ويوم السبت بعد العودة سألتقي بوزير الثقافة عز الدين ميهوبي. بشأن الملتقى في 1 نوفمبر

هل، سيقدم الشاعر قصيدة بالاحتفالية؟

نعم ثلاثة قصائد “ها قد حان وقت اللقاء” والثانية بالعامية عنوانها “احكي لنا ياجزائر عن نوفمبر “والثالثة “نعم انا جزايري”.

رائع، هل يريد الشاعر رابح زعيط ان يوصل كلمة للجمهور عبر الجزائرية للأخبار

احبكم جميعا والله انا حرمت من حلمي الذي لم يتحقق لكن وجدتكم انتم من اقرب الناس الي نفرح عندما نسمع كلمة شاعرنا وانا امشي فالطريق.

والله شرف لي استاذ 

اشكرك على حوارك الشيق رغم الحزن الذي لمسته في، كلماتك لكن حروفك تعبر عن واقعنا للاسف. اشكرك جزيل الشكر سيدتي وانا اتشرف بمعرفتك أشكر الجريدة وكل العاملين بها من المدير الى الحارس.

حاورته : بن سعدية مروة