الحدث الجزائري

بين الرئيس تبون والرئيس الاسبق اليامين زروال حكاية

س العربي / مرابط م
بالرغم من أن الرئيس عبد المجيد تبون كان بعيدا عن الاضواء طيلة فترة حكم الرئيس الأسبق للجمهورية اليامين زروال، إلا أن الرئيس تبون ما يزال يذر رئيس الجمهورية الجزائرية السادس بكل خير، ربما بسبب علاقة صداقة قديمى ربطت الرجلين في سنوات الثمانينات كما تشير بعض التسريبات، وربما بسبب أن الرئيس اليامين زروال فكر عدة مرات في استدعاء تبون لتولي حقيبة وزارة الداخلية بشكل خاص في عام 1997 كما تشير مصادر، خاصة وأن تبون عمل وزيرا منتدبا للجماعات المحلية قبل وصول زروال إلى السلطة ، الرئيس اليامين زروال الذي غادر السلطة قبل 21 سنة تقريبا ما يزال في وجدان الجزائريين بسبب وحيد هو انه غادر السلطة مختارا، و خرج من الباب الواسع، رئيس الجمهورية ، عبد المجيد تبون، لم ينسى زروال وتحدث مطولا عن ئر ، الرجل الذي تحمل المسؤولية ف احلك الظروف ، تبون أكد أنه يكن له مودة خاصة وعرفه لأول مرة أيام مدرسة سلاح الدبابات بباتنة، و خلال لقائه بمدراء وسائل الإعلام ليلة امس قال رئيس الجمهورية أن ظروف خاصة حالت دون تنقل اليامين زروال للعاصمة لاستقباله في قصر المرادية..وقد أنتقل إلى بيته لأن رأيه مفيد جدا..، مضيفا لما نتكلم عن اليامين زروال نحن نتكلم عن جزائري قح و إنسان نزيه وطني ولم يخدع في أي مرحلة من المراحل ، شاهدا على أن اليامين زروال يعطف كثيرا عن البسطاء

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق