ولايات ومراسلون

بومرداس / المحكمة تشدد الحكم على مقتحمي منزل و الاستيلاء على مسروقات قيمتها 280 مليون سنتيم

عالجت محكمة الجنايات لدى مجلس قضاء بومرداس، قضية متهمين في سن الـ 23 ، متابعين بجرم السرقة بالتعدد و التسلق مع الكسر راح ضحيتهما عائلة بمدينة زموري شرق ولاية بومرداس ،حيث استولى المتهمين على مسروقات قيمتها 280 مليون من مجوهرات و مبلغ مالي نقدي .
وقائع القضية ال جاءت على إثر اتفاق بين المتهم الأول مع المتهم الثاني على اقتحام منزل بمنطقة زموري بعد التأكد من خروج أهل البيت عن طريق رمي الحجارة للنوافذ تسللا عبر السور الخارجي ثم قاما بكسر الباب الداخلي ، و منه قاموا بالاستيلاء على المسروقات المتمثلة في مجوهرات كانت مخبأة في خزانة بغرفة نوم الضحيتين الذين قدرا قيمتها ب 160 مليون سنتيم إلى جانب مبلغ مالي قدره 120 مليون كانت في سرير رضيع بغرفة الأطفال و قد صرح الضحية الأول أن المبلغ تحصل عليه بعد تقاعده من عمله بالمؤسسة الوطنية سوناكوم و قد سحبه و تركه في النزل لدفع مستحقات أشغال البناء التي يقومون بها .
ومن جهته المتهم »خ ب« و بعد تصرفه في المسروقات عن طريق بيعها في سوق الدلالة بباش جراح تقاسم مع صديقه العائدات ثم بقي فترة و تقدم لمصالح الأمن من أجل التبليغ عن نفسه، أنه من قام باقتحام المسكن لتأخذ القضية مجراها في العدالة بعد أن كانت التحقيق ساريا عن الفاعلين كون الضحايا قيدوا شكوى ضد مجهولين، و استمر ذات المتهم في اعترافاته و دل مصالح الأمن عن شريكه في الجريمة و هو المتهم »ص. ب« هذا الأخير الذي خطط للعملية كونه ينحدر من نفس حي الضحايا،و لكن هذا الأخير تراجع عن أقواله محاولا تضليل العدالة . و من جهته ممثل النيابة طالب بتسليط عقوبة 15 سنة سجنا نافذا و غرامة في حين أصدرت المحكمة حكما يقضي بإدانة المتهمين بعقوبة 7 سنوات سجنا نافذا .
خ. بلقاسم