ولايات ومراسلون

بومرداس ،، الإطاحة بجامعيتين قادتا عصابة استولت على 120 سنتيم بممارسة السحر و الشعوذة

توصلت مصالح الأمن لدائرة برج منايل شرق ولاية بومرداس ، من توقيف شابتين جامعتين تنحدران من نفس المنطقة ، لتورطهما ضمن عصابة مختصة في أعمال النصب و الاحتيال تستهدف شابات و نساء بمنازلهن من خلال التقرب منهم والادعاء بمعرفتهن بطقوس لرقية، و فك السحر لتسهيل أمور الزواج و حل المشاكل العائلية مقابل مبالغ مالية و مجوهرات .

و حسب مصادرنا فإن قضية الحال تضم مجموعة عناصر من مناطق مختلفة امتدت من مدينة الرغاية إلى غاية برج منايل ، كل حسب مهمته من المجوهراتي الذي يتصرف في المجوهرات حتى المتهمتين الرئيسيتين في القضية ، و تعلق الأمر بشابتين في عقدهما الثاني بمستوى جامعي ، حيث استغلت هاتين الأخيرتين لباس شرعي تمثل في الجلباب من أجل تضليل الضحايا ، عن طريق التنقل إلى منازلهم باستهداف فئة النساء خاصة الرغبات في الزواج ، و تدعيان أنهما على معرفة بالرقية الشرعية و فك السحر من أجل تسهيل أمور الزواج ، و حل المشاكل العائلية .لكن المتهمتين كانتا تستخدمان طلاسيم و طقوس شعوذة حتى تتمكنان من اللعب على عقول الضحايا اللاتي بلغ عددها العشرات خاصة بمنطقة برج منايل و تيجلابين ، و بالتالي سلبهن مبالغ مالية معتبر أو مجوهرات تقوم المتهمتين بالتصرف فيها بمساعدة أحد عناصر العصابة و هو المجوهراتي .و من خلال مجموعة شكاوي تقدم بها عدد من الضحايا بعد اكتشاف تلاعب الشابتين اللتين تختفيان وراء لباس شرعي ، و استعمالهما لأمور خاصة بالشعوذة حتى تتمكنان من اللعب على العقول باسم الرقية و بالتالي الاستيلاء على كل ما خف وزنه و غلا ثمنه ، قامت مصالح الأمن بفتح تحقيقات مكثفة توصلت من خلالها للمتهمتين ، و تبين أنهما شابتين جامعيتين تنحدران من برج منايل . حيث اعترفتا بما نسب إليهما كما تمكنت ذات المصالح من توقيف كل المتورطين الذين لهم علاقة بالقضية و على رأسهم صاحب محل مجوهرات كان يتصرف في غنيمة المتهمتين .

 

خ. بلقاسم