الجزائر من الداخل

بوتفليقة يهاجم السياسيين المطالبين بالتغيير

العربي سفيان

في سابقة هي الأولى من نوعها، هاجم رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة السياسيين المطالبين بتغيير الوجوه واصفا إياهم بالمناورين الذين يظهرون في كل إستحقاق إنتخابي، في حين تعد هذه الرسالة تأكيد على موافقته على الإستمرارية

وجه بوتفليقة  اليوم الأربعاء رسالته للمشاركين في اجتماع الحكومة الولاة بقصر الأمم تحدث فيها مطولا عن المطالبين بالتغيير ، قائلا لهم أن عهد إمساك العصا من الوسط قد ولى ، معتبرا أن هذه المناورات دليل واضح يفضح النوايا المبيتة التي سرعان ما تختفي بعد أن يخيب الشعب ظنها

ووصف بوتفليقة في رسالة إعتبرها البحث دليل على تأكيد إستمراريته أن  الدوائر المتربصة والخلايا الكامنة هدفها النيل من البلاد، قائلا ….البعض يختزل تعاقب الوجوه والأشخاص ويروجون لذلك لغاية في نفس يعقوب…

وقال   أن الرهان يتجاوز تغيير الأشخاص بكثير بل يتعلق حسبه بصون وحماية الإنجازات المحققة خدمة للشعب، مشيرا أن المغامرين يسوقون للنكران والجحود، إذ لا يمكن أن يكونوا السواعد لبناء البلد بل تخفي وراءها نوايا الزج بالبلد نحو المجهول،  مطالبا الولاة بالسماح للشعب بممارسة سيادته ومواصلة مسيرته.

وأشار رئيس البلاد أن الجماعات الإقليمية مطالبة بالإضطلاع بدورها المحوري، لافتا إلى أنه يوجه الحكومة إلى ضرورة إنتهاج اللامركزية من خلال تعزيز صلاحيات الجماعات المحلية

رئيس الجمهورية قال أيضا…. آفات تسري في المجتمع تتحول إلى معوقات تسخر كل مهاراتها وممارسات مرفوضة قانونيا وهي الرشوة والمحسوبية والبيروقراطية التي يراد بها الباطل….، واصفا ذلك بمرض عضال الذي يسعى للانتشار من قبل فئة منحرفة تحصنه، تحركها الأنانية ومصالح فئوية دنيئة

dzayerinfo

تعليق 1

اضغط هنا لإضافة تعليق

  • الشعب الجزائري الشريف لا يريدك لا أنت بصفتك كرئيس مسير من عصابة تدمر الجزائر ولحقت بها الاذى والدمار اخلاقيا وماديا واقتصاديا الا تعلم ان الشعب الجزائري أصبح أفقر الشعوب وصار الفقراء يتناولون طعامهم من المزابل وغلاء المعيشة التي لم يسبق للجزائر ان عاشت هذه المرحلة منذ الاستقلال الى الان أما السياسيون المناورون كما تقول ايها الرئيس هم أكبر ظلما للشعب الجزائري شأنهم شأن النظام الفاسد لانهم لا يدافعون عن مصالحه بل يدافعون عن مصالحهم الخاصة بهم لا اقل ولا أكثر الجزائر في حاجة لرجل قوي يخرج البلاد من هذا المأزق الخطير وتغيير سياسات البلاد نهائيا وجعل الشعب هو السيد وليست السلطة الظالمة هي السيدة وسيحاسبكم الله وستسألون والدنيا فانية وستندمون على اذلال الشعب الجزائري اللهم احفظ الجزائر واحفظ جيشها العظيم والسلام على من أتبع الهدى