الجزائر من الداخل

بن غبريت تهدد هذه الفئة من المعلمين

العربي سفيان
ــــــــــــــــــ
هددت وزيرة التربية نورية بن غبريت بفرض عقوبات لإنهاء حالات العنف الجسدي المسجل بالمؤسسات التربوية ، حيث هددت مسؤولة القطاع الأساتذة عن طريق مديريات التربية بالعزل من الوظيفة تماما في حال تم إثبات حالة عنف والعقاب الجسدي الممارس على التلاميذ ، في حين أثبتت التقارير الوزارة الأخيرة أن الأساتذة الجدد هم من يرتكبون هذه الحالات

تحرك بن غبريت لتوقيف حالة العنف المدرسي الممتد ، بعدما دق مختصون تربويون ناقوس الخطر بتفشي العنف في المدارس سواء الموجه من الأستاذ نحو التلميذ أو العكس، وهو ما يوحي بأن المجتمع الجزائري شهد تحولا رهيبا نحو الجريمة المدرسية، في حين تم تسجيل خلال السنوات الماضية عدة حوادث تؤكد المدرسة صارت مفتوحة على مصراعيها لمختلف أنواع العنف، الإغتصاب، التحرش، الضرب والشتم والتهديد بالسلاح الأبيض، و إنتشار تعاطي المخدرات وغيرها من الأفعال التي تهدد المنظومة التربوية