رياضة

بلعـباس…بلعباس… زاهية اليوم

تمكن نادي اتحاد بلعباس من تحقيق الكأس الثالثة في تاريخه وذلك عقب الفوز على شباب قسنطينة بهدف يتيم جاء في آخر أنفاس اللقاء من علامة الجزاء. بلخير يوزع… ورأسية بلقاسمي جانبت القائم أولى المحاولات الخطيرة كانت من طرف أصحاب الزي الأخضر والأسود،أين انطلق بلخير على الرواق الأيمن موزعا كرة على طبق لبلقاسمي غير أن رأسية هذا الأخير لم تأتي بالجديد بعد أن جانبت القائم. شحرور بغرابة يضيع فرصة افتتاح باب التسجيل ضغط الشباب خلال دقائق اللقاء الأولى تواصلت وهذه المرة الخطورة جاءت من أقدام المدافع “شحرور” الذي تلقى كرة على طبق من بلجيلالي داخل منطقة الجزاء غير أنه لم يحسن التعامل مع الكرة من على بعد 7أمتار فقط عن خط المرمى ! ليضيع فرصة افتتاح باب التسجيل عند الدقيقة الـ14′ من عمر المباراة. عرضية بلقاسمي الرائعة تضيع على بلخير … الهجمات السريعة لعناصر الشباب كانت السم القاتل والسلاح الذي اعتمده المدرب عبد القادر عمراني. وهذه المرة تبادل بلقاسمي وبلخير الأدوار، أين وزع الأول كرة رائعة للثاني غير أن بلخير لم يتمكن من اقتناص الكرة بالرأس وتحويلها للشباك، مضيعا علئ السنافر ثالث فرصة حقيقية للتهديف. زواري من مخالفة مباشرة كاد يباغت الشباب. رد العقارب تأخر للدقيقة الـ33′ بعد أن أرسل زواري كرة دائرية من مخالفة مباشرة كرد على تهديدات رفقاء بلخير غير أن كؤته مرت جانبية ولم تحمل الجديد للعبابسـة. كرة بينية من بونوة لـ زواري والأخير يضيع… الإتحــاد تفطـن لضغط السياسي وواصل محاولة مواكبة نسق اللقاء وفرض الذات، فجاءت كرة بونوة البينبـة بين أقدام دفاعات الينافر وتجد طريقها لأقدام زواري الذي سدد، ولكن كرته مرت جانبية هي الأخرى. ليفترق الطرفان على نتيجة التعادل السلبي عند صافرة نهاية الشوط الأول من نهائي لم يرقى جزءه الأول لمستوى تطلعات الجمهورين الذين حضرا بأعداد غفيرة متحدين الطقس وبُعد المسافات. بلخيـر يسدد كرة قوية لكن… الشوط الثاني انطلق كأوله وكان الشباب سباقـا للتهديد، عن طريق كرة بلخيـر الذي استلم وسدد كرة قوية مرت ببضع سنتيميترات فقط عن القائم الأيمن للحارس غول نجيب. بلقاسمي في الأولى والثانية بغرابة.. بلقاسمي هو الآخر حاول صنع الفارق لكنه فشل في ذلك على مرتين خصوصا حين ضيع تمريرة بلمخـتار الرائعة والتي حولها فوق الإطار في لقطة أثارت سخط الأنضار نظرا لسهولة الكرة وسوء تعامله مع اللقطة. لعمارة يقضي على السياسي في الوقت الضائع سيطرة أبناء سيرتا لم تكن كافية للتتويج، بعدما تمكن سوڨار من التحصل على ضربة جزاء صحيحة وشرعية نفذها وسجلها “لعمارة” عند الدقيقة الـ 94′. ليقتل اللقاء ويمنح اللقب الغالي لأبناء الغرب إتحاد بلعباس. عمار.طورش