الجزائر من الداخل

بشرى سارة للأئمة والقيمين ومعلمي القرآن

أكد وزير الشؤون الدينية والأوقاف ، محمد عيسى، أن “كل العاملين من ائمة مساجد ،قيمين ومعلمي قرآن في ولايات الشريط الحدودي الشرقي لمدة تساوي أو تفوق 3 سنوات والمقيمون في ولايات الجنوب والغرب قد تمَّ تحويلهم فعلاً إلى العمل في ولايات إقامتهم، أو ولايات قريبة منها وبمجرد اتصالهم بالإدارة المحلية سيجدون قرارات التحويل جاهزة”. وكشف الوزير في منشور عبر صفحته على فيسبوك يقول ” مواصلة لتذليل الصعوبات أمام السادة الأئمة والأعوان الدينيين الذين اتصلوا بنا مباشرة عبر هذه الصفحة أو عبر البريد العادي” “تم فتح على مستوى كافة المديريات الولائية باب التسجيل لفائدة السادة الأئمة والأعوان الراغبين في الالتحاق بالعمل في ولايات إقامتهم أو الولايات القريبة منها، بعد إثبات ترسيمهم وعملهم بالولاية المعيَّنين فيها لمدة تفوق 3 سنوات”. وأردف عيسى قائلا أن “الإدارة المركزية ستعمل على التنسيق بين السادة الأئمة والأعوان من أجل التبادل فيما بينهم، مع إعادة توزيع المناصب المالية لاستيعاب هذه الحركة التي سيستجاب لها تدريجيا في حدود المناصب الشاغرة”. وعليه سيكون بوسع هؤلاء التقدم بطلباتهم الى الهيئات الوصية لغرض الإستفادة مباشرة من التحويل نحو ولايات إقامتهم أو على الأقل الى ولايات قريبة منها إذا إقتضت الضرورة شريطة الحصول على قرار الترسيم واستكمال 3 سنوات عمل او اكثر في المنطقة المراد التحويل منها.

مهادة عبد الرزاق