ولايات ومراسلون

بسبب إساءة استغلال الوظيفة قاضي التحقيق يأمر بوضع المدير العام لمستشفى ابن باديس قسنطينة و شركائه تحت الرقابة القضائية


 أمر قاضي التحقيقلدى محكمة قسنطينة بوضع  المدير العام لمستشفى ابن باديس قسنطينة ( ك.ب) و بعض شركائه تحات الرقابة القضائية بتهمة استغلال الوظيفة و المنح و الحصول على امتيازات غير مبررة في مجال الصفقات العمومية، فيما استفاد آخرون على الإفراج

القضية كشفتها  الفرقة الاقتصادية و المالية بالمصلحة الولائية للشرطة القضائية لدى أمن ولاية قسنطينة  و هذا في إطار مكافحة الفساد، حيث  عالجت قضية إبرام صفقات عمومية  مخالفة للتنظيم و التشريع المعمول بهما على مستوى مستشفى ابن باديس الجامعي، و على إثرها تم تقديم المتورطين فيها، أمام وكيل الجمهورية لدى محكمة قسنطينة،  و يتعلق الأمر بكل من المدير العام المشتبه الرئيسي  و  شركائه من بينهم رئيس مكتب الصفقات بذات المستشفى ، أعضاء لجنة فتح و تقييم العروض ، الممون المستفيد من الصفقة ، الموقوفين تتراوح أعمارهم بين 44 و 61 سنة.

 حسب بيان خلية الإتصال و العلاقات العامة لدى أمن ولاية قسنطينة، فقد وجهت لهم تهمة المنح والحصول على امتيازات غير مبررة في مجال الصفقات العمومية، إساءة استغلال الوظيفة ، و بعد استجوابهم من طرف وكيل الجمهورية تم إحالتهم على قاضي التحقيق بالغرفة الرابعة و التي استمرت إلى غاية ساعة متأخرة من الليل ، اين صدر في حق كل من  المدير العام  للمستشفى الجامعي ابن باديس بقسنطينة،  رئيس مكتب الصفقات بالمستشفى الجامعي ابن باديس ، بالإضافة إلى الممون الرئيسي  أمر بالوضع تحت الرقابة القضائية ، فيما استفاد البقية من إفراج.

علجية عيش

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق