في الواجهة

الوزيرة هدى فرعون قريبة جدا من الاقالة او الاستقالة

لراس حبيب

تفيد آخر التسريبات  إلى أن  وزير البريد هدى ايمان فرعون قريبة جدا  من الاقالة والخروج من الحكومة، إما عبر تغيير حكومي  أو منفردة،  السبب لا يتعلق فقط بالعلاقة المباشرة للوزير بعائلة  الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة ، و بالظهور المفاجئ للوزيرة في الساحة السياسية بدعم مباشر من اسرة الرئيس السابق للجمهورية قبل سنوات ليست كثيرة ،  بل بما تواتر  من أخبار  حول  علاقة اطارات مهمة بوزارة البريد بالمتهمين في ما بات  يعرف بقضية بن حمادي  كوندور ،  و قال  مصدر مطلع لموقع  الجزائرية للأخبار ،  إن  الوزيرة هدى فرعون كانت على صلة بالكثير من الصفقات التي ابرمتها مديرية  بريد الجزائر مع شركة كوندور ،  بل إن تحقيقات فتحت بالفعل على مستوى مديرية بريد الجزائر ، واتصالات الجزائر حول صفقات  ضخمة برمتها المديرات المذكورة  مع شركة كوندور لصناعة  التجهيزات المكتبية ، وهو ما سيغرق الوزارة في التحقيقات  القضائية، ويجر على الأغلب الوزيرة للتحقيق القضائي .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق