أخبار هبنقة

الوالي في منصب عون أمن

خضرة سماح
ـــــــــــ
لا يتوقف والي ولاية غربية داخلية عن مراقبة وضعية بوابات الولاية الرئيسية وإن كانت مغلقة أو مفتوحة ، من دخل ومن خرج، لدرجة أن السيد الوالي وضع شاشات كاميرا المراقبة التي تراقب بوابات الولاية داخل مكتبه
قال موظف يعمل بمقر الولاية غ لموقع الجزائرية للأخبار إنه الموظفين يتحدثون في المقاهي عن حادثة عقاب عون أمن بعد أن نسي باب الولاية مفتوحا أمام المواطنين، وهو ما اثار انتباه الوالي الذي كان يراقب الوضع من مكتبه عبر كاميرا المراقبة السؤال هو هل تدفع الجمهورية الجزائرية للسيد المحترم والي الولاية راتبا شهريا وتقدم له فيلا فاخرة مجانية في شكل سكن وظيفي من أجل حل مشكلات السكان مع الماء والكهرباء والطرق والسكن والصحة أم من أجل مراقبة باب الولاية؟ .