مجتمع

الغاء احتفالات موسم عاشوراء بسبب كورونا في ادرار

 

اعلنت مشيخة الزاوية الطيبية بتمنطيط  على خلفية  انتشار وباء كورونا و تطبيقا لتعليمات  السلطات المحلية والسلطات للعليا للبلاد  المتضمنة اتخاذ جميع التدابير والإجراءات الاحترازية  تفاديا لانتشار الوباء  أعلنت عن  إلغاء جميع المراسيم المصاحبة لموسم عاشوراء “الزيارة ”  وذلك بعد  لقاء تشاوري  عقده اعيان الطريقة الطيبية بخصوص دراسة إمكانية تنظيم موسم عاشوراء والفاتحة السنوية التي تستقطب الاف الاتباع والمريدين والزوار من كافة قصور الولاية وجهات الوطن مشيرة الى ان قرار الإلغاء يمس كافة محطات الاحتفالية بدا بمراسيم  استقبال المريدين والضيوف القادمين من قصور بودة وزاوية سيد البكري والسهرات الفلكلورية لفرق البارود والصوفية لفرق الحضرة والمديح بقصري تاهقة وغمراقبور وصولا الى مراسيم الفاتحة التي تقام بضريح سيدي ناجم غدة يوم عاشوراء والتي تستقطب بدورها الاف الزوار والمحبين ,للإشارة تتواصل فعاليات موسم عاشوراء بتمنطيط  ثلاثة أيام  ابتداء من مساء يوم تاسعوراء الذي يصطلح عليه محليا ب”بيانو”ويبدأ يوم بيانو بعد صلاة الصبح مباشرة عبر معظم قصور ولاية ادرار، حيث يجوب الأطفال الأزقة الضيقة والشوراع العتيقة  مرددين عبارات “بيانو الشحمة والكديدة وفيما ينتهي مبكرا قبل وقت الضحى ببعض القصور  ويفترق الأطفال على أمل اللقاء في مثل هذا اليوم المشهود ، وينزوي كل ببوقالته و إنائه يأكل ويستمتع بما جادت به ربات البيوت من بقوليات وبيضةتشهد قصور أخرى تنظيم التظاهرة مساء. اما المرأة القصورية فتغتنم المناسبة  لتتصدق في هذا اليوم وتنتظره المرأة سنويا بفارغ الصبر لتبذل العطاءات  وتتصدق مفضلة مقاسمة  الأطفال فرحتهم ولا تنتهي تظاهرة بيانو وعاشوراء عند هذا الحد بل يلتقي مساء يوم “بيانو ” الصغار والكبار لحضور رقصة “صارة “المعروفة في قصر تمنطيط ، حيث يجتمعون ليلا في قصبة تيفاغي حاملين العصي وأعمدة الحديد ليبدأو احتفالاتهم المخلدة لتظاهرة عاشوراء التي تستمر لثلاثة أيام كاملة، غير ان انتشار وباء كورونا حال دون الاحتفال بالتظاهرة ليس في تمنطيط فحسب بل وفي قصور زاقلو بزاويةكنتة وباحو بسالي وشروين بالولاية المنتدبة تيميمون  ومناطق أخرى بالولاية.

بوبكرالعربي

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق