الجزائر من الداخل

الشلف تيارت غليزان ومستغانم وسيدي بلعباس … أين هي الكمامات المجانية ؟؟

هاشمي خ /  ن  بلغيور /  ح فاطمة

السؤال نفسه طرح  في أكثر من ولاية، بيانات  رسمية تشير إلى  توزيع عشرات  آلاف الكمامات وحصول الولايات عليها ومنح الجزء الأهم منها  بالمجان،  لكن  وفي ذات الوقت  لا  أحد شاهد أو  رأى  هذه الكمامات المجانية التي تبخرت،  على الاقل  فإن ما وزع منها  لا يصل إلى  مستوى التغطية  الإعلامية ، أكثر من هذا فإن  سعر الكمامة  العادية في الولايات الثلاثة  تراوح بين 70 و80 دينار بالرغم من تاكيد مسؤولين  كبار  في الدولة  بأن  سعر  بيع الكمامات  العادية هو 40 دينار ،  الشكاوى التي وردت إلى مراسلي صحيفة الجزائرية للأخبار  قبيل يوم العيد  وفي اول ايام العيد  الذي يفترض أن ارتداء الكمامة  فيه إجبارية تشير  إلى ان الأخبار المنشورة في عدد من وسائل الإعلام الجزائرية  حول مجانية  توزيع الكمامات ، كانت مجرد شعارات  و هذا  ما أكدته شكاوى  واتصالات مواطنين  من ولايات  تيارت الشلف غليزان  ومستغانم  وسييدي بلعباس .

وفي ولاية الشلف  و مع تطبيق قرار اجبارية وضع الكمامات في الأماكن العمومية والاماكن المغاطاة والغير مغاطاة وتسليط العقوبات على المخالفين .اي نعم إرتداء الكمامة امر جيد ومهم لكن المواطن البسيط وحتى البطال  الذي لا يستطيع شراء شكارة حليب بسعر 30 دج اوشراء الحفاظات فكيف به ان يشترى كمامة طبية مدتها ساعتين فقط بمبلغ فاق 100 دج من صيدليات بلديات الشلف وحتى بالسعر الذي حددته وزارة الصحة والسكان ب40 دج سعر بعيد عن تكلفتها الحقيقية حسب بعض المواطنين.

ولذلك قامت الولاية بحملة توزيع الكمامات مجانا على المواطنين عبر كل بلديات الشلف 35 .فمثلا بلدية الشلف تسلمت  6000 كمامة وبلدية الشطية 5000 كمامة وبلدية الزبوجة 3000 كمامة وبلدية أولاد بن عيد القادر 3000 كمامة وبلدية سيدي عكاشة 3000 كمامة وبلدية تنس 5000 كمامة وبلدية الأبيض مجاجة 2000 كمامة وبلدية اولادفارس 3000 كمامة .
وللعلم العملية كلفت بها مديرية النشاط الاجتماعي بالاستعانة بعناصر من الكشافة الاسلامية وبالتنسق مع المسؤولين المحلين واجهزة الأمن وهي الحصة الاول وتجدر الاشارة الى ان عملية توزيع الكمامات ببلدية الشلف سادتها فوضى عارمة رغم مجانيتها  فالكمامة لمن استطاع إليها سبيلا وقد اكد لنا بعض المواطنين  التقينا بهم في الشارع انهم لم يسمعوا قط بهذه الحملة ولم يحصلوا على شيء ونفس الراى اعتنقه رواد المواقع التواصل الاجتماعي فيسبوك اذا اين ذهبت حصة الشلفواة من الكمامات ؟ والى متى تبقى حياة المواطن البيسط مرهونة بكورونا البيروقراطية ؟ .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

  1. عيد مبارك على كل الشعب الجزائري في الوطن وفي خارج الوطن وعلى الأمة الإسلامية في كل العالم والأطباء والممرضين وشبه الطبيين وجميع قطاع الصحة والجيش الوطني الجزائري والأمن والدرك حفص الله الجزائر وشعبها

  2. عيد مبارك على كل الشعب الجزائري في الوطن وفي خارج الوطن وعلى الأمة الإسلامية في كل العالم والأطباء والممرضين وشبه الطبيين وجميع قطاع الصحة والجيش الوطني الجزائري والأمن والدرك حفص الله الجزائر وشعبها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق