الصحافة الجديدة مجتمع

الدكتورة كريمة عباد في اصدارها الجديد ” الاعلام الأمني في الجزائر :برامج الشرطة في التلفزيون العمومي أنموذجا”

صدر عن المؤسسة الوطنية للفنون المطبعية بالجزائر مند أيام ، مصنف علمي جديد ونوعي لقيمة المادة العلمية والاعلامية التي يناقشها هذا من جهة، ومن جهة أخرى يعد بادرة أولى أكاديميا، لكونه يناقش موضوعا بحثيا جديدا و نادر الطرح محليا و عربيا. المصنف العلمي الجديد ” الاعلام الأمني في الجزائر :برامج الشرطة في التلفزيون العمومي أنموذجا” للدكتورة كريمة عباد نجمة الاعلام والاعلام الامني، وأيقونة التحقيقات الاستقصائية لاسيما مع تعلق بالتحقيقات الامنية الشرطية والجمركية، هو على حد قول مؤلفتيه هو خلاصة سنوات من البحث و الدراسة و الممارسة الميدانية في مجال الإعلام الأمني، يتناول تضيف أستاذة الاعلام والاتصال ، جوانب عديدة تخص المجال البحثي الذي بات مطلوبا جدا في السنوات الأخيرة من قبل الطلبة و حتى مهنيي الصحافة، وهو ما شجعني تقول عباد على إنجازه، ليكون إضافة نوعية للمكتبة الأكاديمية الجزائرية، كما أنه يفصل في جوانب بحثية كثيرة، تناولتها خلال إعدادي لأطروحة الدكتوراه الخاصة به والتي ناقشتها السنة الفارطة. كتاب ” الاعلام الأمني في الجزائر :برامج الشرطة في التلفزيون العمومي أنموذجا” الذي سيكون حاضرا ضمن فعاليات الصالون الدولي للكتاب سيلا 2018، حاولت كاتبته وهي من هي ..؟ صاحبة المشاركات الوطنية والدولية في ذات التخصص الاعلامي ، والملهمة فكرا وتدوينا بالعديد من الدراسات المنشورة في مجلات علمية محكمة أن تترجم مفهوم و مرتكزات “الإعلام الأمني ” الذي لم يحظ حسبها بالاهتمام الأكاديمي الكافي في الجزائر ، و إثرائه بالأدبيات التي تؤدي تراكميا إلى ترسيخه كمجال إعلامي متميز يواكب حجم الاهتمام المتزايد الذي توليه مختلف وسائل الإعلام لهذا النوع من الإعلام المتخصص، وعليه تختم الدكتورة كريمة عباد صاحبة سلسلة “عباديات ” فقد حاولت من خلال هذا العمل الاكاديمي أن أقدم مقاربة علمية تؤسس لقاعدة معلوماتية نظرية حول مرتكزات و أهداف الإعلام الأمني، كما قدمت أيضا إسقاطا على برامج الشرطة في التلفزيون العمومي، خدمة للشق التطبيقي الذي تفرضه الآنية و ضرورة مواكبة معطيات الواقع. عماره بن عبد الله