إقتصاد في الواجهة

الحكومة طبعت ما يقابل 40 مليار دولار من النقود الجزائرية… وانهيار القدرة الشرائية للجزائريين

العربي سفيان
ـــــــــــــــ
اعتبرت حركة مجتمع السلم أن إستمرار العمل بقرار الحكومة طبع المزيد من النقود لسنوات اضافية إقرارا بالمغالطات المفضوحة للسياسة الاقتصادية غير السوية للحكومة ، الحركة قالت إن مبررت وزير المالية لذلك هي مغالطات مفضوحة، ستؤدي الى نتائج عكسية .
إعتبر ، النائب عن تحالف حركة مجتمع السلم، ناصر حمدادوش، تبريرات وزير المالية بإستمرار طبع بالمال بالمغالطة ، وقال إن مشروع قانون المالية الذي تناقشه لجنة المالية والميزانية في اليوم الثاني على التوالي، يحمل مغالطات مفضوحة، لاسيما فيما يتعلق بالتمويل غير التقليدي

وأضاف حمدادوش، أن ما تم طبعه من النقود يتجاوز 40 مليار دولار، وهو رقم مرعب وفقا للنائب ، الذي يرى فيه حزب حمس أنه تسبب مباشرة في إنهيار قيمة الدينار بأكثر من 30 بالمائة وبالتالي ارتفاع الأسعار ونسبة التضخم، والنتيجة الحتمية هي إنهيار القدرة الشرائية للمواطن، مذكرا أن المعارضة نبهت لذلك خلال مناقشة قانون النقد والقرض

وإنتقد النائب عن حركة حمس المعارضة ، ما وصفه بالانقلاب على الصيرفة الإسلامية، مشيرا على أن المعارضة كانت قد حذرت من انعدام الإرادة السياسية العليا للتوجه نحو هذه الصيرفة بعدما رُفضت التعديلات التي تم اقتراحها على قانون النقد والقرض، وكذا التعديلات المقترحة على قانون المالية لسنة 2018